القائمة

ربيع المجيدي يتسلّم مهامه على رأس وزارة النقل

انتظم صباح اليوم الثلاثاء 12 أكتوبر 2021 بمقر وزارة النقل واللوجستيك موكب تسلّم وتسليم العهدة بين معز شقشوق وزير النقل واللوجستيك السابق وربيع المجيدي وزير النقل.

وفي كلمته بالمناسبة، أثنى  معز شقشوق على جهود كافة اطارات واعوان وزارة النقل واللوجستيك خلال فترة اشرافه على الوزارة، وتحديدا خلال فترة الذروة للجائحة كوفيد 19 وما أفرزته من ظروف استثنائية للعمل في ظل صعوبات مالية وهيكلية تمر بها المؤسسات العمومية تحت الاشراف، داعيا الى مواصلة العمل بنفس الروح الوطنية من اجل استكمال مسار اصلاح يستجيب الى تطلعات التونسيين وانتظاراتهم.
واستعرض وزير النقل واللوجستيك السابق أهم الملفات الراهنة من ذلك ملفات النقل البري على غرار مشروع الشبكة الحديدية السريعة وتحيين القوانين المنظمة لقطاع النقل غير منتظم للأشخاص، فضلا عن اعتماد منوال نقل عمومي جماعي جديد يقوم أساسا على تنفيذ مخططات تطوير المؤسسات العمومية وهيكلتها ووضع برامج استثمارية ناجعة بالإضافة إلى رقمنة الخدمات وتركيزمنظومة سلامة ناجعة.
وأفاد معز شقشوق أنه على ثقة بما سيحرص عليه الوزير الحالي ربيع المجيدي لمواصلة العمل على استكمال المشاريع المهيكلة والمناطق اللوجستية، مبرزا دور السكة واحكام ربطها بالموانئ والمطارات في إكساب هذه المشاريع النجاعة والفاعلية المرجوتين، في إطار رؤية جديدة للدور التنموي للقطاع، تقوم أساسا على نقل جوي وبحري تتوفّر فيهما البنية الأساسية العصرية والأسطول المتطور اللازمين. 

وإثر توجّهه بالشكر إلى وزير النقل السابق وفريقه للمجهودات المبذولة خلال فترة عهدته، عبّر ربيع المجيدي عن سعادته بتوليه حقيبة وزارة النقل لما تتميّز به هذه الوزارة من تاريخ عريق يحتذى به من حيث الجدية والكفاءة والعمل الدؤوب معتبرا العمل صلبها ذا خصوصية يستوجب الدقة في التشخيص وعمق النظر في الملفات المفتوحة التي سيواصل العمل في تناولها بنفس النسق كما أوصى بذلك  رئيس الجمهورية  قيس سعيد، وفق نص البيان.

وأكّد وزير النقل عزمه العمل، في إطار تشاركي مع كافة الأطراف اعتمادا على التواصل المباشر وتركيز خلايا عمل مختصة، على ايجاد حلول ناجعة للاشكاليات التي ظلت عائقا امام النهوض بقطاع النقل واللوجستيك بمختلف مكوناته، موصيا بالحرص على مضاعفة الجهد من اجل تطوير منظومة النقل والإرتقاء بجودة الخدمات المسداة للمواطنين.