القائمة

من بينهم رضيع.. العثور على أطفال تاهوا 40 يوما في أدغال كولومبيا

عثر على الأطفال الأربعة الذين نجوا من تحطم طائرة صغيرة كانت تقلهم قبل أربعين يوما، أحياء في أدغال كولومبيا، كما أعلن الرئيس غوستافو بيترو الجمعة في تغريدة على تويتر.

وكتب الرئيس الكولومبي في تغريدته التي أرفقها بصورة لعسكريين وسكان أصليين شاركوا في عمليات البحث والعثور على المفقودين الأربعة "عثر على الأطفال الضائعين منذ أربعين يوما أحياء".

ويبلغ أكبر الإخوة الأربعة من العمر 13 عاما وأصغرهم سنة واحدة، حسب ما نقلته وكالة فرانس برس .

والأطفال ينتمون إلى قبائل ويتوتو للسكان الأصليين وكانوا تائهين في الأدغال منذ تحطم طائرة من طراز "سيسنا 206" كانت تقلهم مع والدتهم وقريب لهم والطيار في الأول من ماي، وقتل البالغون الثلاثة وعثر على جثثهم في مكان الحادث.

وقالت وزارة الدفاع الكولومبية إن فرق الإسعاف التابعة للجيش "اهتمت على الفور بالأطفال الأربعة" الذين عثر عليهم على بعد حوالى خمسة كيلومترات غرب موقع تحطم الطائرة، حسب الجيش.

ونقلت ليسلي (13 عاما) وسوليني (تسعة أعوام) وتيان نورييل (أربعة أعوام) وكريستين (عام واحد) مساء الجمعة من الأدغال بمروحية إلى مدينة سان خوسيه ديل غوافياري (285 كلم جنوب شرق بوغوتا)، كما ظهر في لقطات بثتها الوزارة.

ويفترض أن يُنقلوا مجددا إلى بوغوتا بطائرة طبية لإدخالهم إلى مستشفى عسكري.

وكان أكثر من مئة جندي ترافقهم كلاب بوليسية وعشرات السكان الأصليين يبحثون عن الأطفال بين إقليمي جوافياري وكاكويتا منذ العثور على حطام طائرتهم وسط نباتات كثيفة.

 

share