القروي:محاربة الفساد سياسة دولة.. والقضاء مطالب بتحمل مسؤوليته (فيديو)

القروي:محاربة الفساد سياسة دولة.. والقضاء مطالب بتحمل مسؤوليته

قال مهاب القروي ممثل منظمة أنا يقظ في برنامج ميدي شو اليوم الثلاثاء 12 أكتوبر 2021، إنّ خطاب رئيسة الحكومة نجلاء بودن أمس، لم يتضمن إجراءات أو برنامج واضح لمحاربة الفساد، متابعا: ''انتظاراتنا ليست كبيرة في هذا الملف لأننا لا نعلم كم ستبقى هذه الحكومة''.

وكشف أن منظمة أنا يقظ وضعت ونشرت خارطة طريق بعد 25 جويلية لمحاربة الفساد بطريقة سريعة وملموسة، والخطوة الأولى التي يجب اتخاذها في هذا المسار هي إصدار أمر المنشور المتعلق بمضمون تصاريح مكاسب المسؤولين في الدولة، دون المس من المعطيات الشخصية، حسب تعبيره.

كما دعا مهاب القروي الى إعادة فتح مقرات الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد، متسائلا في هذا الإطار، إن كان الفريق الحكومي لنجلاء بودن قد صرح أو سيصرح بمكتسباته وأين تمّ أو سيتم ذلك''؟.

كما شدّد ضيف ميدي شو على ضرورة توحيد الهيئات الرقابة عبر تركيز هيكل يتابع تقاريرها وانفاذ توصياتها.

ويرى مهاب القروي أنّ محاربة الفساد هي سياسة دولة، لكن في المقابل الدولة التونسية لا تقوم بالحق الشخصي في قضايا الفساد الكبيرة التي تضررت فيها الدولة بشكل كبير على غرار قضية نبيل القروي وعديد القضايا الأخرى. 

وندّد بما اعتبره ''تلغيم القوانين التي لها علاقة بمحاربة الفساد، بنصوص ترتيبية لا يتم اصدارها ما يجعلها مكبّلة.

ودعا الى ضرورة تحمل القضاء وتحديدا المجلس الأعلى للقضاء لمسؤوليته في محاربة الفساد ومعاضدة مجهودات الدولة في ذلك.