صفاقس: إعادة فتح الطريق السبارة والطريق الوطنية رقم واحد

صفاقس: إعادة فتح الطريق السبارة والطريق الوطنية رقم واحد

استخدمت وحدات الحرس الوطني الغاز المسيل للدموع لتفريق عدد من أولياء تلاميذ ومتساكنين بمنطقة قرقور المطالبين بفتح الإعدادية المحدثة في الجهة بعد ان كانوا عمدوا إلى غلق الطريق الوطنية رقم 1 الرابطة بين صفاقس وقابس وكذلك الطريق السيارة صفاقس - قابس على مستوى عمادة قرقور بالحجارة والاعواد والعجلات المشتعلة في إطار تصعيد احتجاجاتهم.

ووفق مراسل موزاييك في صفاقس فتحي بوجناح فقد تم بعد ظهر اليوم فتح الطريقين بعد تدخل  هذه الوحدات الامنية التي لا زالت مرابطة بجانب الطريق السيارة. 

تجدر الاشارة الى ان أهالي عمادة قرقور بصفاقس يخوضون منذ انطلاق العودة المدرسية حراكا احتجاحيا مستمرا للمطالبة بفتح المدرسة الاعدادية بقرقور المحدثة حيث لا يزال ابناؤهم في حالة عطالة عن الدروس  وخلال مواكبة مراسل موزاييك للاحتجاجات قال الأهالي انهم يشعرون بالتهميش و" الحقرة " في موضوع فتح المدرسة الإعدادية الجديدة أبوابها وهو ما يزيد من احباطهم  خاصة وان المنطقة تعاني من التهميش وتردي البنية التحتية وتعاني كذلك من غياب الماء الصالح للشرب.

وشدد متضامنون أخرون على الوضعية السيئة لمدرسة أولاد حمد ايضا من حيث غياب الطريق الاسفلتية وكذلك من حيث مشكل المياه ودورات المياه ولاحظنا الحالة السيئة لخزان الماء بها.

وقد اشتكى الأولياء من كثافة استعمال الغاز المسيل للدموع جانب المدرسة الابتدائية اولاد احمد مما ادى الى الاختناقات بالغاز وتعطل الدروس. 

      فتحي بوجناح