عجز الميزان التجاري الغذائي يرتفع إلى 1321.9 مليون دينار

عجز الميزان التجاري الغذائي يرتفع إلى 1321.9 مليون دينار

سجل الميزان التجاري الغذائي عجزا بقيمة 9ر1321 مليون دينار (م د)، إلى موفى أوت 2021، لتبلغ نسبة تغطية الواردات بالصادارات 8ر68 بالمائة مقابل 2ر87 بالمائة في الفترة ذاتها من سنة 2020، حسب بيانات نشرها المرصد الوطني الفلاحي اليوم الثلاثاء 14 سبتمبر 2021.

وتراجعت قيمة الصادرات الغذائية بنسبة 9ر11 بالمائة، في حين شهدت الواردات تطورا بنسبة 6ر11 بالمائة. ويعزى هذا العجز إلى زيادة نسق واردات الحبوب (نسبة 9ر13 بالمائة) من جهة، وتراجع صادرات زيت الزيتون بنحو 5ر28 بالمائة، من جهة أخرى.

وأشار المرصد الوطني الفلاحي الى تحسن متوسط سعر زيت الزيتون بصفة ملحوظة (09ر8 دينار/ للكغ) ليسجل بذلك تحسنا بنسبة 7ر40 بالمائة مقارنة بسنة 2020.

وارتفعت أسعار صادرات زيت الزيتون بنحو 7ر40 بالمائة والطماطم بنسبة 1ر16 بالمائة، مقارنة بالفترة ذاتها من سنة 2020. في حين، تقلصت اسعار صادرات كل من التمور ومنتجات الصيد البحري والقوارص على التوالي بنسب 6ر12 بالمائة و1ر7 بالمائة و6ر6 بالمائة.

وأظهرت احصائيات المرصد الفلاحي تراجعا ملحوظا في واردات اللحوم والبطاطا والسكر، مع موفى أوت 2021.

وزادت أسعار واردات الحبوب بنسبة 6ر12 بالمائة بالنسبة للقمح الصلب و9ر23 بالمائة للقمح اللين ونحو 4ر18 بالمائة للشعير وبنسبة 9ر46 بالمائة للذرة. كما ارتفعت أسعار واردات الحليب ومشتقاته بنسبة 19 بالمائة والزيت النباتي بنسبة 6ر30 بالمائة والسكر بنحو 2ر7 بالمائة، مقابل تقلص اسعار توريد اللحوم والبطاطا على التوالي بنسبة 7ر51 بالمائة و8ر19 بالمائة.

ويذكر أن عجز الميزان التجاري قد تفاقم بنسبة 7ر13 بالمائة، مع موفى أوت 2021، ليبلغ 10480 م د، مقابل عجز بقيمة 6ر9213 م د سنة 2020.
 

 

*وات