أولمبياد طوكيو: من المستشفيات إلى منصة التتويج..قصة الممرّض جواد فورغي

أولمبياد طوكيو: من المستشفيات إلى منصة التتويج..قصة الممرّض جواد فورغي

شهدت الألعاب الأولمبية المقامة حاليا في مدينة طوكيو اليابانية حدثاً مميّزاً بتتويج الإيراني جواد فورغي بالميدالية الذهبية في مسابقة الرماية مسدس الهواء المضغوط 10 أمتار. 

ويأتي تتويج الإيراني بعد عامين شارك فيهما جواد فورغي في حرب بلاده ضد فيروس كورونا حيث يعمل ممرّضا في أحد المستشفيات الإيرانية و هو ما حرمه من التحضير الجّيد للاولمبياد. 

وأمضى جواد فورغي العامين الماضيين في دعم جهود بلاده في الحرب ضد كوفيد، حيث كان يقضي يوميا قرابة الخمس عشر ساعة في المستشفى قبل التوجّه إلى التدريبات من أجل التحضير للأولمبياد. 

وشكّل تتويج جواد فورغي بالميدالية الذهبية حدثاً مميّزا في إيران و على وسائل التواصل الاجتماعي، حيث أثنى روّاد تلك المواقع على ما قام به فورغي من مجهودات و تضحيات من أجل التحضير و المشاركة في الأولمبياد من ثم التتويج بالميدالية الذهبية للمسابقة.