مناورات تضم الجيش الصهيوني.. وزارة الدفاع تنفي وتوضح

مناورات تضم الجيش الصهيوني.. وزارة الدفاع تنفي وتوضح

نفت وزارة الدفاع الوطني في بلاغ مشاركتها في المناورة البحرية ''SEA BREEZE 21'' لحلف شمال الأطلسي بالبحر الأسود.

وأكّدت الوزارة أنّ ما يتم تداوله نقلا عن وسائل إعلام أجنبية بخصوص مشاركة عنصر من جيش البحر التونسي في المناورة، لا أساس له من الصحة.

ويأتي البلاغ إثر تداول أخبار مفادها أنّ الأسطول السادس الأمريكي سيجري مناورات بحرية ضخمة في البحر الأسود وأن جيش العدو الصهيوني مرشح للمشاركة فيها إلى جانب دول إسلامية من بينها تركيا ومصر والإمارات والمغرب وتونس.

وهو ما أثار جدلا واسعا، ودفع بعض السياسيين إلى دعوة رئيس الجمهورية قيس سعيد إلى التّحرك على غرار الأمين العام للحزب الجمهوري عصام الشابي الذي وجه رسالة مفتوحة إلى رئيس الدولة ودعاه إلى التدخل.

واعتبر الشابي أن ذلك يستدعي توضيحا ونفيا رسميا من السلطات التونسية "وتأكيدا بأن عقيدة جيشنا الوطني وإلتزام الدولة ومؤسساتها بأحكام الدستور يمنعانه من المشاركة في هكذا مناورات كما ورد في الخبر"