كمال سعد : سنتحاور مع الأحزاب وحكومة المشيشي لن تشارك

كمال سعد : سنتحاور مع الأحزاب وحكومة المشيشي لن تشارك

تحدث كمال سعد الأمين العام المساعد باتحاد الشغل عن الخطوات التي تلي سحب مبادرة الحوار الوطني من رئيس الجمهورية، قائلا سنشرع في وضع خارطة طريق الحوار الوطني وسنديره كما أحسنا ادارة حوار 2013.


كما أكد سعد أن الحوار سيدار مع الأحزاب دون مشاركة حكومة المشيشي.


وقال سعد إن صبر الاتحاد تجاه شروط رئيس الجمهورية التي وصفها بالتعجيزية والمضيعة للوقت.


وكشف لموزاييك عن تذبذب قرار سعيد بشأن مبادرة الحوار وأنه  طلب من الاتحاد شروطا تعجيزية مثل سحب وزراء ثم يتراجع ويطلب استقالة رئيس الحكومة ...".


وهذا التذبذب في القرار قال سعد انه مؤثر على الوضع السياسي، هذا الوضع الذي بتقدمه يتقدم الحل في الملف الاقتصادي والاجتماعي.


وقال سعد ان الاتحاد ماض في وضع خارطة هذا الحوار لانقاذ البلاد وفق تعبيره.


واجابة على سؤال : هل خذلكم رئيس الجمهورية؟ قال سعد :" نحن ما يخذلنا حد ونحن قادرين على ادارة الحوار كما أدرناه في مرحلة دقيقة من عمر البلاد واثر اغتيالين سياسيين".