غارة جوية للإحتلال تستهدف منزل رئيس المكتب السياسي لحماس في غزة

غارة جوية للإحتلال تستهدف منزل رئيس المكتب السياسي لحماس في غزة

استهدفت غارات جوية للإحتلال الإسرائيلي اليوم الأحد 16 ماي 2021 منزل رئيس المكتب السياسي لحركة حماس  في قطاع غزة يحيى السنوار، حسب ما ذكر جيش الحتلال في بيان. 


وجاء في البيان "تم قصف منزلي يحيى السنوار رئيس المكتب السياسي لحماس في غزة وشقيقه محمد السنوار رئيس الخدمات اللوجستية والقوى العاملة في الحركة كونهما من بين الأهداف التي تعتبر بنية تحتية عسكرية لمنظمة حماس". 


ونشر الجيش عبر تويتر مقطع فيديو يظهر مبنى محطما تعلوه سحابة من الغبار. 


والسنوار (58 عاما) من مؤسسي الجهازين الأمني والعسكري للحركة، اعتقل أكثر من عشرين عاما في سجون الإحتلال الصهيوني قبل أن يفرج عنه في صفقة تبادل أسرى عام 2011.


وانتخب السنوار لأول مرة رئيسا للحركة في القطاع عام 2017، وأعيد انتخابه في مارس الماضي لولاية ثانية. 


ويشغل إسماعيل هنية المقيم حاليا في قطر منصب الرئيس العام للحركة الإسلامية التي تدير قطاع غزة المحاصر. 


وأكدت الإحتلال الإسرائيلي أن فصائل المقاومة في قطاع غزة أطلقت حتى السابعة من صباح الأحد حوالي 2900 صاروخ نحو الأراضي المحتلة، سقط 450 منها داخل القطاع في حين تمّ اعتراض نحو 1150 صاروخا. 

واستشهد  157 فلسطينيا على الأقل في حين قضى في الجانب الإسرائيلي عشرة أشخاص.