سعيدان: على الاتحاد والحكومة التخلص من الخطوط الحمراء لإصلاح الاقتصاد

سعيدان: على الاتحاد والحكومة التخلص من الخطوط الحمراء لإصلاح الاقتصاد

دعا الخبير الاقتصادي عز الدين سعيدان الحكومة واتحاد الشغل الى التخلص من كل الخطوط الحمراء في التعاطي مع ملف المؤسسات العمومية التي تمر بصعوبات حقيقية مناديا بضرورة الجلوس الى طاولة الحوار من اجل التوصل الى حلول لانقاذ هذه المؤسسات وإنقاذ الاقتصاد الوطني عموما.

واعتبر سعيدان ان وضع المؤسسات العمومية اليوم يعتبر من اهم اسباب المشاكل الاقتصادية والاجتماعية والمالية في تونس، مشيرا الى ان جميع تقارير البنك الدولي او صندوق النقد الدولي تحدثت عن وضع المؤسسات العمومية وحذرت الدولة التونسية من الوضع الخطير الذي بلغته هذه المنشآت.

وشدد سعيدان على ضرورة الابقاء على المؤسسات العمومية التي تعتبر من المرافق الأساسية للمواطن تحت التصرف الكلي للدولة داعيا الى اصلاحها، فيما نادى بضرورة الجلوس الى طاولة الحوار والنظر في وضعيات المؤسسات العمومية حالة بحالة على ان لا ترفع فيتوهات امام كل الحلول المقترحة بما فيها التفويت في تلك التي تمثل عبئا على المجموعة الوطنية.

وبين سعيدان ان خسائر المؤسسات والمنشآت العمومية المتراكمة في 2014 كانت حوالي 3 مليار دينار، وبسبب عدم اصلاح هذه المؤسسات طيلة السنوات المنقضية تجاوزت الخسائر 12 مليار دينار الى حدود نهاية 2019 وسجلت الاموال الذاتية للمؤسسات نتائج سلبية وهو ما يعني انها خسرت كل رأس مالها بل تجاوزته وبات من الضرورة القصوى الانطلاق في اصلاحها.

 

الحبيب وذان