إعادة هيكلة صندوق النهوض بالصادرات وتطوير النقل للولوج للسوق الإفريقية

إعادة هيكلة صندوق النهوض بالصادرات وتطوير النقل للولوج للسوق الإفريقية

اعتبر الرئيس المدير العام لمركز النهوض بالصادرات شهاب بن أحمد، في تصريح لموزاييك الاثنين 16 نوفمبر 2020  أنه قبل الحديث عن استر ايجابية للتصدير يجب تطوير ظروف النقل البري والبحري الذي يعتبر الحلقة الضعيفة في عمليات التصدير، مضيفا أن هذا الإجراء يجب أن يتبعه إعادة هيكلة وإصلاح صندوق النهوض بالصادرات لدفع عمل المؤسسات الاقتصادية المصدرة نحو السوق الإفريقية .

وأضاف شهاب بن أحمد أنه من أجل ضبط سياسية لتموقع تونس في السوق الإفريقية إفريقيا تم اتخاذ إجراءات على مستوى المجلس الأعلى للتصدير الذي اقر أن تكون نسبة مساهمة النقل البحري  50% من تكلفة النقل وبالنسبة للنقل الجوي ب60% مع إمكانية بلوغ منح دعم التصدير حدود 70% حسب تصريحه على هامش لقاء صحفي افتراضي حول اخر الاستعدادات  للقاءات المهنيّة الإفتراضيّة مع مورّدين من بلدان إفريقيا جنوب الصحراء ينظمها المركز مع المؤسسة الألمانية GIZ من 18 الى 20 نوفمبر 2020، من خلال الإعتماد على منصّة إلكترونيّة بسبب الوضع الصحي لجائحة كوفيد 19.

 

*هناء السلطاني