الأخبار سياسة
سعيّد: العمل الدبلوماسي لم يعكس توجهات الدولة بل أجهض مبادراتها سياسة

سعيّد: العمل الدبلوماسي لم يعكس توجهات الدولة بل أجهض مبادراتها

22 سبتمبر 2020 19:11

في كلمته في اختتام الدورة 38 لرؤساء البعثات الديبلوماسية والبعثات الدائمة والقنصلية، شدد رئيس الجمهورية قيس سعيد على ضرورة العمل لنصرة القضايا العادلة، وفي مقدمتها الحق الفلسطيني، ''حتى نستعيد كل فلسطين وعاصمتها القدس الشريف''.

وتابع سعيد قائلا ''كما أننا مدعوون إلى النأي ببلادنا عن سياسة المحاور والاصطفاف، مع الحرص على التمسك بسيادتنا كاملة، ولن نكون أقوياء في الخارج وصوتا مسموعا إلا إذا كان الوضع في الداخل مستقرا، والسياسة الخارجية تستند إلى السيادة الشعبية ومطالب الأغلبية'' على حد تعبيره.

وأضاف ''نتمسك بالمرجعيات وبثوابتنا، وباستقلالية قرارنا والالتزام بالشرعية الدولية وعدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول، نرفض رفضا قاطعا أن يتدخل أحد فينا وأن نتدخل في شؤون أي دولة أخرى''.

وأكد قيس سعيد أن العمل الديبلوماسي في الأشهر الأخيرة ''لم يعكس -للأسف- التوجهات الحقيقة للدولة، بل تم العمل من أجل إجهاض جملة من المبادرات وتم تقسيم الديبلوماسية وفق التوازنات في الداخل''،  مشددا ''الدولة واحدة ورئيسها واحد وديبلومسيتها واحدة، ولن نقبل أن ترتهن إرادتنا لأي كان، لأننا نموت بالفعل من أجل أن تحيا تونس''.
 

وأردف ''من يبحث عن مشروعية في الخارج لا مشروعية له أبدا في الداخل''.