الأخبار وطنية
 فراوس: مجلة الأحوال الشخصية لم تتحرّر من براثن التمييز وطنية

فراوس: مجلة الأحوال الشخصية لم تتحرّر من براثن التمييز

13 اوت 2020 12:16

قالت رئيسة الجمعية التونسية للنساء الديمقراطيات يسرى فراوس في تصريح لموزاييك، إن مجلة الأحوال الشخصية ورغم الثورة التونسية وبعض الاصلاحات التي تلت 2011، ''تحوّلت إلى مقدّس من المقدسات وفيها ازدواجية مرجعيات بين النزعة إلى تحرير النساء والمساواة،  وبين قوى الشد إلى الوراء داخل المجلة نفسها، متأتية أساسا من ارتكازها على الشريعة الإسلامية'' وفق تعبيرها.

وقالت فراوس إنه طالما لم تتحرر المجلة من براثن التمييز  فهي لا ترى سببا  للاحتفاء، وفق قولها.

وأضافت رئيسة الجمعية التونسية للنساء الديمقراطية، أن هناك تأخرا في إحداث المؤسسات المتعلقة بالقانون عدد 58 لسنة 2017 والمتعلق بالقضاء على العنف ضد النساء على غرار المرصد الوطني لمناهضة العنف ضد المرأة والتحقيق في شأنه الذي أحدث منذ أيام قليلة، وهو دليل وفق قولها "على أننا مازلنا في عقلية الرمزية ولا نتذكر المرأة إلا في هذا العيد". 

 

ناهد الجندوبي