للقادمين من مرسيليا: الاكتفاء بالالتزام بالحجر الصحي الذاتي 

للقادمين من مرسيليا: الاكتفاء بالالتزام بالحجر الصحي الذاتي 

قررت السلطات الصحية التونسية الاكتفاء باعتماد التزام موحّد يمضيه المسافرون الذين حلّوا الثلاثاء الماضي بتونس على متن باخرة فرنسية قادمة من ميناء مرسيليا، يتعهدون بموجبه باحترام الحجر الصحي الذاتي في منازلهم، عوضا عن إيوائهم بمراكز للحجر الصحي الإجباري، وذلك بعد ثبوت إصابة 8 أعضاء من طاقم الباخرة بفيروس كورونا المستجد.
  
وأفاد رئيس لجنة الحجر الصحي بوزارة الصحة محمد الرابحي أن قرار الاكتفاء بالالتزام الموحد بالحجر الصحي الذاتي عوضا عن الحجر الصحي الإجباري، جاء بعد تلقي السلطات الصحية التونسية تطمينات جدية من السلطات الفرنسية، مفادها أن الأعوان الثمانية من طاقم الباخرة الذين ثبتت إصابتهم بفيروس كورونا المستجد، هم تقنيون مكلفون بإصلاح وصيانة الباخرة وبالتالي ليس لهم أي علاقة مباشرة بالمسافرين.