الأخبار جهوية
منع أستاذة من مراقبة الباكالوريا بسبب أحمر الشفاه ؟ جهوية

منع أستاذة من مراقبة الباكالوريا بسبب أحمر الشفاه ؟

15 جويلية 2020 13:07

نشرت أستاذة تدعى مريم تدوينة على حسابها على الفيسبوك، بخصوص منعها من مراقبة أحد اختبارات الباكالوريا بسبب ''هندامها غير اللائق وأحمر شفاهها المستفز'' وتمسك زميلها بإخراجها من قاعة الامتحان، الكثير من الجدل على مواقع التواصل الإجتماعي.

ولمعرفة تفاصيل الحادثة، تدخّل وحيد الهنودي كاتب عام الفرع الجامعي للتعليم الثانوي بالكاف في برنامج ''أحلى صباح" اليوم الأربعاء 15 جويلية 2020 وأكّد أنّ الأستاذة المذكورة عُرفت بدماثة أخلاقها وعلاقتها الجيدة بتلامذتها ورغبة منها في تقليل درجة التوتر والضغط المسلطين على التلاميذ خيّرت ممازحتهم والحديث معهم قبل انطلاق الامتحانات "ويبدو أن الأستاذ لم تعجبه طريقتها في التعامل فطالب بإخراجها".

وأضاف "الإدارة تعاملت مع الوضع بطريقة خاطئة عندما طلبت من الأستاذة مغادرة القاعة والأصح أن يغادر الأستاذ الذي أبدى رغبة في عدم القيام بدوره في مراقبة التلاميذ... وقد حضرت النقابة الأساسية وتمت دعوة الأستاذين الى مكتب المدير "وأجبر الزميل على الاعتذار من زميلته وهي قبلت الاعتذار ولها مطلق الحق في نشر ما تعرضت له من إجحاف خلال عملها على صفحتها بالفيسبوك".

وقال وحيد الهنودي "ربّما علّق الأستاذ على هندامها وأحمر شفاهها اعتبارا لسلوكه المتشدد وان تمسكت بحقها في مقاضاته فستجد كل الدعم من النقابة".