الأخبار وطنية
الناصفي: الاعتداء على حرمة النواب والأمن كان بدعم من رئاسة البرلمان وطنية

الناصفي: الاعتداء على حرمة النواب والأمن كان بدعم من رئاسة البرلمان

11 جويلية 2020 10:56

أكد رئيس كتلة الإصلاح حسونة الناصفي في تدوينة نشرها على فيسبوك أن 'ما حصل في مجلس نواب الشعب من تجاوزات خطيرة بلغت حدّ التدخّل في الشأن الأمني والاعتداء الصارخ على حرمة المجلس ونوابه وأمنه، كان بدعم ومساعدة وتحت غطاء رسمي لا لبس فيه من رئاسة البرلمان..'

وقال في هذا الإطار 'هو مؤشّر آخر ورسالة مضمونة الوصول تقيم الدليل أنّ الخطر بلغ منتهاه ولن يستثني منّا أحدا..تبّا لمن باع بالرّخص ضميره وتبّا لمن اصطفّ مع عدوّه طمعا في جنّة الدنيا وخيراتها.. ما أتعهّد به وألتزم أن الساعات القادمة ستحمل معها منعرجا حاسما تسقط فيه الأقنعة وتنكشف معه النوايا وليتحمّل كلّ مسؤوليته أمام اللّه والوطن..'

وأعلن رئيس كتلة الإصلاح حسونة الناصفي في تصرح لموزاييك عن تحرك مرتقب بداية الأسبوع المقبل للحسم والفرز النهائي داخل البرلمان بين من مع تونس ومن يأخذها إلي طريق مجهول، وذلك على خلفية ما اعتبره تدخلا في الوضع الأمني يهدد أرواح النواب داخل البرلمان.