الأخبار رياضة
رياضيون تونسيون عالقون في الكويت يطالبون السلطات بالتدخل لإجلائهم رياضة

رياضيون تونسيون عالقون في الكويت يطالبون السلطات بالتدخل لإجلائهم

01 جوان 2020 00:03

يعيش عدد كبير من التونسيين، وخاصة منهم العاملين في المجال الرياضي في دولة الكويت، وضعا صعبا بعد أن تقطعت بهم السبل عقب إيقاف حركة الطيران الدولي منذ بداية إنتشار فيروس كورونا وتوقف الأنشطة الرياضية هناك، إضافة إلى عدم برمجة أي رحلة إجلاء من تونس.

وفي هذا الإطار، طالب مهدي بكوش، وهو أخصائي علاج طبيعي يعمل في نادي الكويت الكويتي، الحكومة التونسية بالتدخل العاجل وإيجاد صيغة لضمان ترحيل التونسيين العالقين في الكويت في أقرب الآجال، خاصة وأن السلطات الكويتية أكدت في وقت سابق أن إستئناف النشاط الرياضي في البلاد لن يتم قبل شهر سبتمبر المقبل.

وأوضح بكوش، اليوم الأحد، في تصريح لموزاييك، أن بعض الأندية الكويتية لم تصرف أجور موظفيها منذ موفى شهر فيفري الماضي بعد انتهاء عقود العمل التي لم يتم تجديدها بعد توقف النشاط الرياضي هناك، الأمر الذي جعل العديد من الكوادر الرياضية التونسية المقيمة هناك تعيش وضعاً ماديا ونفسيا حرجاً للغاية، حسب قوله.

وفي السياق ذاته، أكد محدثنا عدم تجاوب الحكومة التونسية مع مطالبهم، رغم مطالب الإجلاء العديدة التي تقدمت بها سفارة تونس في الكويت إلى السلطات المركزية، داعياً في الوقت ذاته إلى التدخل العاجل واجلائهم إلى بلدهم.

ويذكر أن  وزارة الشؤون الخارجية قامت في وقت سابق ببرمجة 17 رحلة إجلاء جديدة لتونسيين عالقين في الخارج، كما أكدت إمكانية تنظيم رحلات إضافيّة بالتنسيق مع وزارة النقل واللوجستيك وديوان الطيران المدني، وذلك حسب ما تسمح به القرارات المشددة التي تم اتخاذها في تونس وفي الدول المعنيّة.

محمد علي العرفاوي