الأخبار وطنية
اتفاقيتا شراكة بين سفارة ألمانيا بتونس وجمعيتين لمجابهة كورونا وطنية

اتفاقيتا شراكة بين سفارة ألمانيا بتونس وجمعيتين لمجابهة كورونا

29 ماي 2020 16:49

تمّ توقيع اتفاقية شراكة اليوم الجمعة 29 ماي 2020 بين سفارة ألمانيا بتونس وجمعية "اسمعني"، لدعم مشروع "اليد في اليد للتصدي لفيروس الكورونا".

ويهدف هذا المشروع، وفق ما نشرته السفارة عبر صفحتها الرسمية على "فايسبوك"، إلى دعم "مستشفى شارل نيكول" بتونس وتوفير معدات الحماية للإطار الطبي وشبه الطبي والعاملين بالمستشفى.

كما سيمكّن هذا الدعم الجمعية من اقتناء معدات التعقيم للمستشفى وتركيبها، إضافة إلي مرافقة الإطار الطبي وشبه الطبي بالتكوين حول أنجع الممارسات للتوقي والتصدي من انتشار الفيروس.

وتعنى جمعية "إسمعني"، التي تمّ بعثها في 2011، بالإحاطة بالمرضى المقيمين في المستشفيات، من خلال زيارتهم وتقديم بعض المساعدات المادية والمعنوية، لا سيما للأطفال المرضى وكبار السن.

وتولى سفير ألمانيا بتونس "أندرياس رينيك"، أيضا، توقيع اتفاقية ثانية عن بعد مع "المنظمة التونسية للدفاع عن حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة"، لتنفيذ مشروع "لنعمل مع من اجل صحة تلاميذنا".

ويتنزل توقيع اتفاقيتي الشراكة في إطار دعم ألمانيا للمجتمع المدني التونسي في جهوده للمساهمة في الحد والتوقي من انتشار جائحة "كوفيد-19".