الأخبار ميدي شو
سليم الفرياني: نسق استكشاف المحروقات عاد للإرتفاع ميدي شو

سليم الفرياني: نسق استكشاف المحروقات عاد للإرتفاع

24 ماي 2019 14:12

قال وزير الصناعة والمؤسسات الصغرى والمتوسطة سليم الفرياني إنّ عدد رخص البحث عن البترول والغاز تراجع بنسق مفزع خلال  السنوات الماضية قبل أن يعود للإرتفاع مجدّدا، مشيرا إلى أنّ عدد رخص البحث والإستكشاف سيصل في سنة 2019 إلى 30 رخصة منها 9 رخص جديدة تمّت المصادقة عليها على مستوى مجلس الوزراء في انتظار المصادقة عليها من قبل مجلس نواب الشعب.

وأكّد الفرياني على ضرورة الترفيع في نشاط الإستكشاف للإستفادة من مصادر الطاقة في تونس من غاز ونفط  إضافة إلى الطاقات المتجدّدة. 

وأشار إلى أنّ العجز الطاقي بلغ 50 بالمائة بسبب تراجع الإنتاج ويمكن الحدّ من ذلك بالإستكشاف واستقطاب المستثمرين، مضيفا أنّ كبرى الشركات المستثمرة في تونس على غرار ''شال'' و''اني'' و ''أو أم في'' مرّت بتجارب صعبة في تونس خلال السنوات الأخيرة بسبب الإحتجاجات الإجتماعية..

وأشار ضيف ميدي شوى إلى أنّه خلال 2017 و2018 تمّ تطوير 9 آبار نفطية ومن المتوقّع تطوير 13 بئرا  في 2019.

وفي سياق متّصل، أكّد الفرياني أنّ حقل نوارة  للغاز، الذي من المتوقّع أن يدخل حيّز الإنتاج في سبتمبر أو أكتوبر المقبلين سيمكن من التقليص في حجم واردات تونس من الغاز الطبيعي بنسبة 30 بالمائة.

وعن تعطّل مشروع الطاقة الشمسية بتوزر، قال الفرياني إنّ المؤسسة الإيطالية التي تمّ اختيارها لتنفيذ المشروع تعرّضت إلى صعوبات مالية، مشيرا إلى أنّ خيار اطلاق طلب عروض جديد للتعاقد مع مؤسسة أخرى ليس واردا لأنّه سيتسبب في ضياع المزيد من الوقت  وبالتالي تعطيل المشروع لمدة أطول.