'روميو وجوليت' على ركح مهرجان الحمامات.. نهاية حزينة رغم قصة الحب

روميو و جوليات'روميو وجوليت' على ركح مهرجان الحمامات.. نهاية حزينة رغم

انطلقت سهرة الثلاثاء 16 أوت 2022 بمهرجان الحمامات الدولي، بعرض ''روميو و جوليات''،وسط حضور جماهيري محترم، وهو  الأوّل في مسرح مفتوح.

العرض من تنظيم أوبرا تونس وقطب البالي والفنون الكوريغرافية التي أعادت الحياة لأشهر مسرحيات الكاتب الإنجليزي الشهير "ويليام شكسبير" في عمل كوريغرافي تونسي إيطالي، عمل من إخراج وتصميم الكوريغراف الإيطالي "لوكا بروني" وأزياء وديكور لماريو فراري وموسيقى الروسي سيرجي بروكوفييف والإيطالي ماركو شيافوني.

وعلى ركح مسرح الحمامات مجموعة كبيرة من الراقصين المحترفين من بينهم حازم الشابي في شخصية روميو، ورنيم كافي في شخصية جولييت.

كان عرض راقص 100 بالمئة، دون أيّ كلمات، عاش جمهور المهرجان معه أحاسيس الحب والفراق والشوق، من خلال تجسيد حكاية العمل التي تروي قصّة حبّ روميو وجولييت في مدينة فيرونا الإيطالية، والصعوبات التي اعترضتهما أين وقعا ضحيّة الصراعات بين عائلتيهما، وهو ما تمّ تجسيدها في لوحات راقصة بإيقاع درامي تراجيدي ونهاية حزينة.