اليوسفي: الحكومة تجاهلت برقية الإضراب ومصرة على القرارات الفردية

اليوسفي: الحكومة تجاهلت برقية الإضراب ومصرة على القرارات الفردية

أكد الأمين العام المساعد المسؤول عن ممتلكات الاتحاد العام التونسي للشغل والاقتصاد الاجتماعي والتضامني محسن اليوسفي لموزاييك، أن الاتحاد انطلق في حملة تعبئة لمنظوريه بكامل الولايات للإعداد للمحطات القادمة على غرار الإضراب وللتعريف بما تشهده البلاد في الميادين الاقتصادية والاجتماعية والسياسية، وذلك على هامش إشرافه على ندوة الإطارات النقابية بتطاوين استعدادا للاضراب العام المزمع تنفيذه يوم 16 جوان القادم.

كما أكد محسن اليوسفي الإبقاء على مبدأ التفاوض والحوار رغم  عدم تفاعل الحكومة مع برقية اإاضراب الصادرة بتاريخ 23 ماي 2022 وعدم برمجة جلسة صلحية من طرف وزارة الشؤون الاجتماعية كما جرت العادة عقب كل برقية اضراب، وفق تعبيره، قائلا إن هناك استمرار في القرارات الفردية . 

وأضاف الامين العام المساعد أن مطلب الاتحاد ليس كما يروج البعض زيادة في الاجور ولكن ترميم المقدرة الشرائية وتحسينها بعد تدهورها اللافت، إضافة إلى تحسين معدل الأجر الأدنى وإلغاء المنشور 20 الذي أعاق مسار التفاوض ، مع المحافظة على المؤسسات العمومية وانقاذها .