سيغما كونساي: الدستوري الحرّ يتصدر نوايا التصويت في التشريعية

سيغما كونساي: الدستوري الحرّ يتصدر نوايا التصويت في التشريعية

تراجعت نسبة العزوف عن التصويت في الانتخابات الرئاسية والتشريعية إلى 15 بالمائة بعد أن كانت في حدود الـ30 بالمائة الشهر الماضي ما يشير إلى بداية اهتمام جديدة بالمواعيد الانتخابية القادمة وفق سبر آراء أنجزته مؤسسة سيغما كونساي بالتعاون مع جريدة المغرب.

وحسب الباروميتر السياسي الذي نشر في جريدة المغرب اليوم الثلاثاء 17 ماي 2022، فإن نوايا التصويت في الانتخابات التشريعية لشهر ماي تُظهر تصدر الحزب الحر الدستوري بـ29.9 بالمائة يليه ما يسمى "بحزب قيس سعيد" بـ26.2 بالمائة، فيما احتلت حركة النهضة المركز الثالث بـ8.7 بالمائة، ثم حركة الشعب بـ4.9 بالمائة وحزب التيار الديمقراطي الذي حل خامسا بـ3.8 بالمائة.