Mosaique FM

روضة العبيدي: الجرائم السيبرانية المستهدفة للأطفال ارتفعت بشكل خطير

روضة العبيدي: الجرائم السيبرانية المستهدفة للأطفال ارتفعت بشكل خطير

أكدت روضة العبيدي رئيسة الهيئة الوطنية لمكافحة الاتجار بالبشر، خلال استضافتها في برنامج ميدي شو اليوم الخميس، أن الجرائم السيبرانية التي تستهدف الأطفال أخذت منحا خطيرا في تونس وتطورت بشكل غريب، وفق تعبيرها.

وانتقدت العبيدي غياب التشريعات المجرّمة لهذا النوع من الجرائم الذي تسبب في انتحار أطفال وفي تدمير حياة الكثير منهم، مفسّرة ما يحدث بالقول ''المجرم يقوم باستدراج أطفال عبر محادثات افتراضية وإما يقوم بفبركة صور لهم أو يدفعهم إلى ارسال صور، ليقوم بابتزازهم وابتزاز عائلاتهم فيما بعد.. هناك عائلات باعت ما تملك حتى تدفع مقابل عدم نشر الصور.. وأطفال دخلوا عالم الدعارة بسبب هذا..''. 

وتابعت قائلة ''لإن انخفض عدد ضحايا الاتجار بالبشر واستغلال الأطفال سنة 2020 مقارنة بسنة 2019، بسبب جائحة كورونا وغلق البلاد.. فإننا سجلنا ارتفاعا لأنواع خطيرة من الجرائم، فنسبة الاستغلال الجنسي للاطفال ارتفعت بنسبة 180 باالمائة سنة 2020.. وهذه نسبة مفزعة''. 

كما تطرقت روضة العبيدي إلى ملف مكاتب التشغيل، قائلة ''برشا بنات توانسة مشاو ضحية مكاتب توظيف بالخارج اللي يخدمو بطريقة غير قانونية.. فتيات تعرضن للاستغلال الجنسي في الخارج.. كيف رجعوا يستجيروا ببلادهم  دخلناهم الحبس على أساس كانوا تابعين شبكات دعارة.. هذا موثق وعرضناه على البرلمان ولم يحرّح ساكنا''.

وانتقدت العبيدي بشدة صمت السلطات والحكومات المتعاقبة على التقارير المفزعة للهيئة الوطنية لمكافحة الاتجار بالبشر، قائلة ''أربع سنوات تمنينا مسؤول من المسؤولين نادانا والا سألنا عن ما يحصل... كي نقدم تقرير مش بش نعمل تصويرة مع رئيس الحكومة، وجب التعهد بالتقارير والبحث عن الحلول.. التقارير التي نقدمها ربما لم تفتح أصلا''. 

احترام خصوصيتك هو أولويتنا

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط والبيانات الأخرى لتوفير خدماتنا وإعلاناتنا وصيانتها وتحسينها. إذا وافقت ، فسنخصص المحتوى والإعلانات التي تراها. لدينا أيضًا شركاء يقيسون استخدام خدماتنا.

انا موافق