Mosaique FM

الجزيري يدعو إلى ضرورة إنقاذ المؤسسات الصغرى والمتوسطة (فيديو)

الجزيري يدعو إلى ضرورة إنقاذ المؤسسات الصغرى والمتوسطة

ندّد أنيس الجزيري رئيس مجلس الاعمال التونسي الافريقي في برنامج ميدي شو اليوم الثلاثاء 19 أكتوبر 2021، بما اعتبره ''عدم مرافقة الدولة للمؤسسات التونسية التي عانت من أزمة كوفيد19''، وعدم وضع برنامج إنقاذ من الإفلاس بسبب هذه الجائحة، داعيا الى ضرورة مساعدة هذه شركات التي لم تعد تتحمل وخاصة بعد نشر ترقيم ''موديز'' الأخير الذي سيزيد من تعميق الازمة في علاقة بحصولها على القروض.

وقال: ''كفاعلين اقتصاديين لا نطلب إصلاحات كبيرة نحن نطلب فقط الربح السريع والقضاء على البيوقراطية وتعديل قانون الصرف عن طريق البنك المركزي وتحسين مناخ العمل في ميناء رادس، كل هذا سيجع المستثمر يتجشع''.

وشدّد على أنّ مجلس الأعمال التونسي متخوف جدا من ميزانية 2022، لأنه لا يملك أي معلومات عنها في علاقة بالضرائب، قائلا: '' أي زيادة في الضرائب سيقضي على أغلب المؤسسات المنتصبة والتي ستضطر الى مغادرة تونس نحو بلدان أخرى''.

ودعا ضيف ميدي شو الى ضرورة تكوين لجنة من أعلى مستوى من خبراء ووزراء المالية السابقين لاعادة هيكلة الميزانية وإيجاد حلول للتقليص في مصاريف الدولة والدفع نحو الاستثمار وفتح الأبواب أمام الشباب والطاقات ''.

وأكّد أنه في صورة عدم إيجاد حلول عاجلة لمساعدة بعض المؤسسات الصغرى والمتوسطة في علاقة بالتمويل فإنّها ستضطر للغلق وبالتالي فقدان الاف مواطن الشغل.

واعتبر أنّ الخروج من هذه الأزمة يستوجب أيضا التركيز على المشاريع المعطلة والقضاء على ما وصفه بـ''مشكل الإنجاز'' .

واقترح الجزيري أن تكون أول زيارة لرئيسة الحكومة إلى ليبيا من أجل اصلاح ما أفسدته الحكومة السابقة بخصوص ملف غلق الحدود، قائلا: ''نجاح معرض صفاقس ازعج بعض البلدان الأخرى على غرار تركيا التي استغلت ملف غلق الحدود،'' متابعا: '' هذا الملف أدير بطريقة سيئة وسيئة جدا ونجلاء بودن مطالبة اليوم بإصلاح ما افسدته الحكومة السابقة'' 

كما يرى أنّ تنظيم رئيسة الحكومة لزيارة مع الجارة الجزائر مهمة جدا اليوم .

احترام خصوصيتك هو أولويتنا

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط والبيانات الأخرى لتوفير خدماتنا وإعلاناتنا وصيانتها وتحسينها. إذا وافقت ، فسنخصص المحتوى والإعلانات التي تراها. لدينا أيضًا شركاء يقيسون استخدام خدماتنا.

انا موافق