Mosaique FM

الصافي سعيد: الأصوات البرلمانية ''تافهة'' ومبادرة اتحاد الشغل لن تنجح

الصافي سعيد: الأصوات البرلمانية ''تافهة'' ومبادرة اتحاد الشغل لن تنجح

وصف الصافي سعيد النائب المستقل بمجلس نواب الشعب، خلال استضافته في برنامج "ميدي شو" اليوم 2 ديسمبر 2020، الأحزاب داخل البرلمان بالجماعات "منها التابعة للرئاسة أو لاتحاد الشغل أو الداخلية وأخرى تابعة للإمارات"، وفق تعبيره.

واعتبر أنّ الأصوات في البرلمان "تافهة" والتركيبة الصوتية البرلمانية لا تسمع منها شيئا غير الضجيج والتصفيق، وفق تعبيره.

وأفاد الصافي سعيد أنّ البرلمان تحوّل إلى نوع من المحاضرات الفقهية، يتسابق فيها النواب لشراء الوقت بغرض استعراض بطولاتهم.

وفي هذا السياق قال: "أنا نمشي للبرلمان نقعد بالأربعة ساعات نسمع لين يجيني النوم... نمشي من العشرة متاع الصباح نقعد نستنى بش ناخو الكلمة العشرة ونصّ الليل".

مبادرة اتحاد الشغل لن تنجح

واعتبر الصافي سعيد أنّ مبادرة الاتحاد العام التونسي للشغل لاجراء حوار وطني غير مجدية ولن تنجح، لأنّ النوايا، وفق تعبيره، غير صحيحة ولا توجد معرفة عميقة وشاملة بالوضع، مشيرا إلى أنّ الاتحاد تمكن في عدة مرات من التصدي لبعض الأزمات، لكنّ اليوم الظرف مختلف.

وأكّد أنّ الحوار يجب أنّ يكون في العمق وذلك من خلال قراءة الجغرافيا الجديدة للبلاد التونسية، في ظلّ الأحداث الدولية، حيث لا يمكن لدولة التقدّم دون أن تقرأ خريطته السياسية.

قال ضيف ميدي شو: "في حال تم اجراء هذا الحوار بش يجيبوا ناس متموقعين وبش ندخلوا في الحوار القديم ونخرجوا بمخرجات قديمة".

وأكّد أنّ لتحقيق نجاح هذا الحوار يجب أن يشارك فيه أطراف يتعهدون بعدم الترشح للانتخابات القادمة ويمكن الاستعانة بأهل الاختصاص ومن هم بعيدين عن كل التجاذبات السياسية.

وأضاف أنّ بعد القيام بهذا الحوار يجب تنظيم انتخابات تشريعية ورئاسية، قائلا: "لانو كلنا جايين من نفس النظام".

تونس أكثر بلاد فيها قوانين وهذا "ما طوقنا به أنفسنا"

كما اعتبر أنّ تونس أكثر بلاد فيها قوانين منذ العهد العثماني وهذا "ما طوقنا به أنفسنا"، مؤكدا على ضرورة صياغة قوانين حقيقية وفعلية والتعهد بتطبيقها. 

واعتبر أنّ مشاريع القوانين في تونس أصبحت "موضة"، موضّحا: "يجيك 5 نواب يقلك هيا نعملوا مشروع قانون، وهو لا درس كذا ولا فما لجنة تشريعية مهمة تفهم الدسترة وفي التشريع وفي الحقوق وفي البرلمان".

وعلّق على التحركات الشبابية والتنسيقيات قائلا: "هاذي ناس حية تتحرك ولا تهدد الدولة ولن يصلوا إلى العنف الذي ينتظروه بعض الأطراف".

وأكّد غياب أطراف مسؤولة تتجول في كلّ الولايات وتنصت جيّدا لمشاكل المواطنين وتعمل على ايجاد حلول لها.
 

 

احترام خصوصيتك هو أولويتنا

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط والبيانات الأخرى لتوفير خدماتنا وإعلاناتنا وصيانتها وتحسينها. إذا وافقت ، فسنخصص المحتوى والإعلانات التي تراها. لدينا أيضًا شركاء يقيسون استخدام خدماتنا.

انا موافق