Mosaique FM

العزابي: 'وزارة التربية تدفع المعلمين إلى الإضراب للاقتطاع من الأجور'

العزابي: ''وزارة التربية تدفع المعلمين الى الإضراب للاقتطاع من الأجور'

أعلن الكاتب العام المساعد لجامعة التعليم الأساسي اقبال العزابي في برنامج ميدي شو اليوم الثلاثاء 24 جانفي 2023، أنّ الجامعة قررت مقاطعة الثلاثي الثاني، إضافة إلى تنظيم خطوات تصعيدية، بسبب ''تعنّت'' سلطة الإشراف وعدم التزامها بالاتفاقيات الممضاة.

مطالب جامعة التعليم الأساسي

وأوضح إقبال العزابي أنه تم بعد ما يُعرف بـ''أزمة المعلمين النواب'' وتحديدا يوم 17 نوفمبر 2022 الإمضاء على اتفاق بين وزارة التربية والجامعة ينصّ على ترسيم الأعوان الوقتيين وتفعيل ترقيات المدرسين وحدّد يوم 30 نوفمبر كموعد لتطبيق الاتفاق، لكن الوزارة ''تنكّرت لتعهّداتها كالعادة''، ولم تُطبق الاتفّاق إلى اليوم، دون تبرير هذا التأخير، وفق قوله.

وبيّن أن أبرز مطالب الجامعة تتلخّص في ترسيم الأعوان الوقتيين الذين باشروا عملهم منذ 2017 وعددهم 14 ألف عون، كما تُطالب بتفعيل ترقيات المعلمين المتوقّفة منذ 2020،  مع وجود عديد المطالب الأخرى المضمّنة في اللائحة.

وزارة التربية تستعمل التلاميذ كرهائن

وقال العزابي: ''الجامعة تُدفع إلى التحرّكات دفعا.. ووزارة التربية هي من تستعمل التلاميذ كرهائن لأنها لا تصغي ولا تدعو للتفاوض إلا بعد تعفّن الوضع وتتنكّر للاتفاقيات الممضاة''.

ويرى ضيف ميدي شو في ذلك، ''سياسة مُمنهجة من طرف الوزارة التي تدفع المعلمين الى الإضراب للاقتطاع من الأجور''.

الحكومة تعمل على ضرب العمل النقابي

وتابع: ''هناك أعوان لم يتحصلوا على رواتبهم منذ عامين وهناك من توفّي بفيروس كورنا قبل الحصول على مستحقاته وآخرين يتحصّلون على رواتبهم دون انتظام ''.

وشدّد إقبال العزابي على أنّ الخطوة الأولى لحلّ الأزمة هي طاولة المفاوضات، لكن وزارة التربية ترى عكس ذلك، ولا تستجيب لدعوات الجامعة المتكررة للجلوس على طاولة التفاوض، معتبرا أن صمت وزارة التربية يصبّ بالضرورة في توجّه الحكومة لضرب العمل النقابي.

''وزارة التربية تعمل على خلق إشكاليات بين النقابات وقواعدها وبين النقابات والأولياء'' يقول ضيف ميدي شو ويضيف: ''للحكومة سياسة مُمنهجة في ذلك''.

احترام خصوصيتك هو أولويتنا

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط والبيانات الأخرى لتوفير خدماتنا وإعلاناتنا وصيانتها وتحسينها. إذا وافقت ، فسنخصص المحتوى والإعلانات التي تراها. لدينا أيضًا شركاء يقيسون استخدام خدماتنا.

انا موافق