Mosaique FM

الصغيري: السلجم سيوفّر الزيت النباتي والأعلاف الحيوانية

الصغيري: السلجم سيوفّر الزيت النباتي والأعلاف الحيوانية

قال منور الصغيري المدير العام بالاتحاد التونسي للفلاحين والصيد البحري في برنامج ميدي شو اليوم الجمعة 7 أكتوبر 2022 إنّ تونس تعاني من عدة مشاكل زراعية وغذائية تفاقمت بسبب الازمات العالمية ليظهر بالكاشف أنه تمّ إيلاء أهمية كبيرة للأمن الغذائي الذي يعتمد على كل ما هو توريد مقابل الاستغناء عن السيادة الغذائية وهو خيار خاطئ.

وأوضح أن بلادنا تعاني أيضا مشاكل على مستوى الاعلاف والزيوت النباتية امام ارتفاع كبير للأسعار العالمية ومشكل في شبكة التزويد إلى جانب صعوبات أخرى على مستوى التربة "لهذا نعتمد على الزراعة الواحدة وهو ما جعلنا في مأزق كبير لان تربتنا فقيرة وبصدد التدهور لذا لا بد اليوم من ادخال زراعات أخرى لتأمين حاجياتنا وإصلاح التربة وتنويع المنتوجات حتى يتمكن الفلاح من تحقيق مكاسب مادية". 

وشدّد الصغيري على أنّ السلجم الزيتي هو نبتة صناعية تعتمدها عديد البلدان المتقدمة وتعتبر من الزراعات المتقدمة، مبينا أنّ طنّا واحدا من هذه النبتة ينتج 400 كلغ من الزيت الرفيع جدا إلى ضافة إلى فيتورة السلجم التي تعوض فيتورة الصوجا في التغذية الحيوانية.

وتابع "التطور متاح والتغيير في الزراعات ممكن وهناك بديل هو السلجم الذي يعطي الزيت والفيتورة لهذا يجب اليوم التحسيس بأهمية هذه النبتة وتأطير الفلاحين".

 وأشار المدير العام بالاتحاد التونسي للفلاحين والصيد البحري إلى أنّهم يطمحون لزرع 150 الف هكتار من السلجم الزيتي الى حدود سنة 2030 مما سيساعد في توريد 60% من الحاجيات الوطنية من الاعلاف للحيوانات والزيت. 
 

احترام خصوصيتك هو أولويتنا

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط والبيانات الأخرى لتوفير خدماتنا وإعلاناتنا وصيانتها وتحسينها. إذا وافقت ، فسنخصص المحتوى والإعلانات التي تراها. لدينا أيضًا شركاء يقيسون استخدام خدماتنا.

انا موافق