Mosaique FM

الشريقي: نسعى لتكوين ائتلاف جمهوري مدني يتصدّى لمشروع سعيّد (فيديو)

الشريقي: نسعى لتكوين ائتلاف جمهوري مدني يتصدّى لمشروع سعيّد

أكّد منصف الشريقي الأمين العام للحزب الاشتراكي في برنامج ميدي شو اليوم الاثنين 3 أكتوبر 2022 وجود نقاشات مع قيادات أحزاب اجتماعية واشتراكية في سعي لتكوين ائتلاف جمهوري مدني واسع فيه الأحزاب اليسارية الديمقراطية والاشتراكية قبل نهاية السنة استعدادا للاستحقاقات القادمة وللتصدي لمشروع قيس سعيد. 

وأضاف أن الاتصالات جارية مع عديد الأحزاب على غرار العمال والتكتل والقطب والتيار والجمهوري ومشروع تونس والمسار والوطد الموحد، مشيرا إلى أن الأحزاب اليسارية الوسطية لا يمكنها أن تصنع مشروع حكم يجب أن تتحالف مع الأحزاب الليبرالية الاجتماعية.

وتابع الشريقي "بعد جمع ضفتي الأحزاب مع جمعيات ومنظمات يمكن أن نكوّن الائتلاف الجمهوري المدني ستكون أولويته الدفاع عن سيادة وطنية وإنقاذ الاقتصاد من خلال قطع خطوة نحو الابتعاد عن خيارات صندوق النقد الدولي إلى جانب مصارحة الشعب بحقيقة الوضعية المالية " وفق تعبيره.

وشدّد ضيف "ميدي شو" على أن الحل هو التوجه إلى القوى الوطنية والتوحد لوضع مشروع يعرض على التونسيين لكسب ثقتهم والتقدم موحدين في الانتخابات الرئاسية القادمة من خلال اختيار مرشح واحد يحظى بتوافق كبير.

وفي سؤاله عن قرار الحزب الاشتراكي مقاطعة الانتخابات التشريعية، بين منصف الشريقي إن السبب ليس خوفهم من الصندوق بل وجدوا أنفسهم مجبرين على ذلك "لان مشروع رئيس الجمهورية مبني على إزاحة الأحزاب السياسية التي لم يعد لها إمكانية القيام بدعاية خلال الحملة الانتخابية وهي ابسط حقوق المترشح".

وقال "كيف نشارك في مسار أحادي اغتصب السلطة يوم 25 جويلية بالمرسوم عدد 117 مشروع قيس سعيّد لا علاقة له بالديمقراطية لهذا نرفض المشاركة فيه" وفق تعبيره.
 

احترام خصوصيتك هو أولويتنا

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط والبيانات الأخرى لتوفير خدماتنا وإعلاناتنا وصيانتها وتحسينها. إذا وافقت ، فسنخصص المحتوى والإعلانات التي تراها. لدينا أيضًا شركاء يقيسون استخدام خدماتنا.

انا موافق