Mosaique FM

ديلو: لا علاقة لنور الدين البحيري بملف ''وفاة عون الحرس'' (فيديو)

ديلو: لا علاقة لنور الدين البحيري بملف ''وفاة عون الحرس''

أكّد سمير ديلو المحامي والقيادي السابق بحركة النهضة في برنامج ميدي شو اليوم الثلاثاء 18 جانفي 2022، أنه تمت مراجعة كل الجهات القضائية ولم يتم العثور على أي ملف أو تتبع قضائي ضد القيادي بحركة النهضة نور دين البحيري، ما يعني أن القضية تتعلق بـ ''إختطاف''، وفق قوله .

وكشف أن قرار الإقامة الجبرية في حق نور الدين البحيري صدر بمفعول رجعي بعد محاولات إصدار بطاقات قضائية رفض القضاء إصدارها.

وأضاف أن وزير العدل الأسبق غير مشمول بالقضايا التي تحدّث عنها وزير الداخلية توفيق شرف الدين والتي تتعلق بشبهات إرهاب وبيع جنسيات أو بأي قضية لدى القضاء التونسي، معتبرا أنه أصبح واضحا أن البحيري مختطف إلى أن يأتي ما يبرر توجيه الاتهام له.

وقال: ''وزير الداخلية عليه أن يلجأ الى القضاء في صورة لديه ما يدين البحيري لا ان يقوم باختطافه في انتظار ظهور أي معلومة او ملف يدينه.. عندما تم اختطاف البحيري تم حجزه لأربع ساعات في مستودع داخل السيارة.. وحاولوا الضغط لفتح قضايا ضدو ولم يستطيعوا.. والبحيري اليوم يرفض تعليق إضراب الجوع إلا في منزله.. ''. 

وفي سياق متصل، عبّر ديلو عن رفضه كل محاولات ربط اسم البحيري بنقيب في الحرس الوطني توفي يوم الأحد الماضي.

وقال: ''محاكمات الاعلامية والفايسبوكية مرفوضة، ومن يملك معلومة في هذا الصدد فليتجه الى القضاء ''، متابعا: ''هذا الملف امام تحقيق التاسع، واسم البحيري ليس مذكور في هذا الملف باي صفة من الصفات''.

وعاد ضيف ميدي شو بالحديث عن استقالته من حركة النهضة، معتبرا أنها جاءت متأخرة وأنها جاءت أيضا بعد صراعات داخلية متعددة لعل سببها عدم الاستماع لمن كانوا ضد بعض القرارات التي اتخذتها الحركة.
أما بخصوص المشروع السياسي الجديد، كشف أنهم بصدد الاتصال بعديد الشخصيات من أجل هذا المشروع .

احترام خصوصيتك هو أولويتنا

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط والبيانات الأخرى لتوفير خدماتنا وإعلاناتنا وصيانتها وتحسينها. إذا وافقت ، فسنخصص المحتوى والإعلانات التي تراها. لدينا أيضًا شركاء يقيسون استخدام خدماتنا.

انا موافق