Mosaique FM

دراسة: شباب مهمش.. وبحاجة إلى علاج نفسي

دراسة: شباب مهمش.. وبحاجة إلى علاج نفسي

أكدت دراسة أنجزتها منظمة إنترناشيونال مكتب تونس حول واقع الشباب بمناطق تطاوين والقصرين والكبارية بتونس العاصمة، تواصل التهميش للشباب في السياسات الصحية وفي خدمات الهياكل الصحية العمومية والاقتصار على مجال الصحة الإنجابية وأنشطة تتعلق بمقاومة التدخين والصحة المدرسية والجامعية وتناسي جوانب صحية ونفسية هامة تمس عددا هاما من الشباب.  

وأثبتت الدراسة أن الشباب في حاجة للمتابعة الصحية ناهيك وأن 8% من الشباب يشتكون من أمراض مزمنة، كما أن 55% منهم قاموا بزيارة عيادة طبية.

كما اثبتت الدراسة ان ربع الشباب يعتبرون حالتهم النفسية سيئة وسيئة جدا وفي حاجة للذهاب إلى أخصائي نفسي  .

أما على مستوى الحق في التغطية الصحية فقد أكدت الدراسات أن 50% من الشباب في سن 18-29 سنة محرومون من التغطية الصحية .

كما أن ربع المتمتعين بالتغطية الصحية لهم تغطية فردية، أما بالنسبة للبقية فيتقاسمون بطاقة علاج مع أفراد عائلاتهم ويجدون صعوبة كبيرة في استعمالها لأسباب عديدة من بينها استقراره بعيدا عن مقر إقامة العائلة..

وشددت الدراسة على ضرورة مراجعة السياسة الصحية الخاصة بالشباب، مع توفير كل اسباب المراقبة الصحية والمتابعة و العلاج على غرار تسهيل عملية  التمتع بالتغطية الصحية وعدم الاقتصار على التلاميذ والطلبة، إضافة إلى تقريب خدمات الصحة النفسية من الشباب خاصة بالمناطق الداخلية والإحاطة بهم ومرافقتهم وحمايتهم.

الحبيب الشعباني 

احترام خصوصيتك هو أولويتنا

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط والبيانات الأخرى لتوفير خدماتنا وإعلاناتنا وصيانتها وتحسينها. إذا وافقت ، فسنخصص المحتوى والإعلانات التي تراها. لدينا أيضًا شركاء يقيسون استخدام خدماتنا.

انا موافق