Mosaique FM

أندونيسيا تستعين بـ''الأشباح'' لمكافحة كورونا

أندونيسيا تستعين بـ''الأشباح'' لمكافحة كورونا

عمدت قرية في إندونيسيا إلى طريقة غريبة لفرض بقاء المواطنين في منازلهم ومنع انتشار عدوى فيروس كورونا، وذلك عبر الاستعانة بـ''الأشباح''.

وقام مسؤولو قرية كبوه الإندونيسية بنتشر الأشبا، حيث يمكن رؤية كائنات مغطاة برداء أبيض بالكامل تقفز لتفاجئ المارة الذين لم يحترموا الحجر الصحي ثم تختفي تحت ضوء القمر.

وأشباح كبوه ليست حقيقية، فقد نشرت القرية هذه الأشباح لتقوم بدوريات في الشوارع على أمل أن تفلح الخرافات القديمة في إبقاء السكان في منازلهم بأمان بعيدا عن فيروس كورونا الجديد، وفق ما نشره موقع "سكاي نيوز".

وقامت مجموعة من الشبان المتطوعين بالتنسيق مع الشرطة المحليّة لإطلاق المبادرة "الرادعة" بطريقة مرعبة.

غير التقليدية للترويج للتباعد الاجتماعي في ظل تفشي الفيروس "أردنا أن نكون مختلفين ونشكل أثرا رادعا لأن (بوكونغ) مخيف ومرعب".

 

 

احترام خصوصيتك هو أولويتنا

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط والبيانات الأخرى لتوفير خدماتنا وإعلاناتنا وصيانتها وتحسينها. إذا وافقت ، فسنخصص المحتوى والإعلانات التي تراها. لدينا أيضًا شركاء يقيسون استخدام خدماتنا.

انا موافق