Mosaique FM

جوزيه مورينهو: 'كنت أكذب على نفسي.. وعلى الجميع'!

جوزيه مورينهو: 'كنت أكذب على نفسي.. وعلى الجميع'!

حقق مدرب روما الايطالي جوزيه مورينهو ليلة أمس الأحد 12 سبتمبر 2021 فوزاً مهّماً في مباراة مثيرة جمعته فريقه بنادي ساسولو، تم حسمها في الوقت بدل الضائع بهدف سجّله ستيفان الشعراوي مانحا الانتصار لزملائه بهدفين لهدف. 

ويعّد انتصار روما تاريخياً للبرتغالي جوزيه مورينهو الذي وصل إلى المباراة رقم 1000 في مسيرته كمدرب حقق خلالها 639 فوزاً و 25 لقباً في كل الأندية التي درّبها. 

وقال مورينهو في تصريح لقناة دازين بعد المباراة " طلية الأسبوع الفارط، كنت أكذب على نفسي و على الجميع بالقول أن مباراة ساسولو ليست مهمة بالنسبة لي و أن الانتصار فيها أمر ثانوي، رغم أنها رقم 1000 في مسيرتي.. " 

وأضاف مدرب روما أنه كان يشعر بالخوف من الخسارة طيلة الأسبوع لأن الانتصار في مباراته رقم 1000 سيكون حتماً حدثاً تاريخيا لن ينساه، رغم أنه كان يقول عكس ذلك للصحافة و كل المحيطين به. 

وختم جوزيه مورينهو تصريحه قائلاً " أبلغ من العمر 58 سنة، بعد هدف الشعراوى في الوقت بدل الضائع كنت أشعر و كأنني أبلغ العمر 10، 12 أو 14 سنة.. لقد ركضت كالطفل الصغير نحو جماهير الكورفا.." 

ويذكر أن جوزيه مورينهو درّب في السابق عدة فرق في البرتغال، انجلترا و  اسبانيا قبل أن يعود الصيف الفارط إلى إيطاليا، التي توّج بلقب بطولتها مع الانتر في مناسبتين، من بوابة نادي روما. 

احترام خصوصيتك هو أولويتنا

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط والبيانات الأخرى لتوفير خدماتنا وإعلاناتنا وصيانتها وتحسينها. إذا وافقت ، فسنخصص المحتوى والإعلانات التي تراها. لدينا أيضًا شركاء يقيسون استخدام خدماتنا.

انا موافق