Mosaique FM

كرة القدم: الاكوادور تواجه خطر الاستبعاد من كأس العالم‎‎

كرة القدم: الاكوادور تواجه خطر الاستبعاد من كأس العالم‎‎

يواجه منتخب الاكوادور خطر استبعاده من خوض كأس العالم القادمة و المقرر إقامتها في الفترة الممتدة بين 21 نوفمبر و 18 ديسمبر 2022 في قطر، في أول مونديال يقام على اراضي عربّية. 

ويأتي خطر إمكانية إقصاء منتخب الاكوادور من المسابقة بعد اعتماده خلال التصفيات على لاعب اتضح أنه يحمل الجنسية الكولومبية، و هو ما قد يدفع الفيفا إلى هزم الاكوادور جزائياً في المباريات التي شارك فيها اللاعب. 

وكان الاتحاد الشيلي لكرة القدم قد تقدّم بشكاية إلى الفيفا في خصوص اشراك اللاعب بايرون كاستيو في المبارتين اللتان جمعتا الشيلي بالاكوادور ضمن التصفيات المؤهلة لمونديال قطر. 

ويطالب اتحاد كرة القدم الشيلي بهزم الاكوادور في المباراتين اللتين أقيمتا في سبتمبر و نوفمبر 2021 ضمن التصفيات المؤهلة لكأس العالم و اللتان شهدتا مشاركة الظهير بايرون كاستيو. 

وكانت المباراة الأولى قد انتهت بالتعادل السلبي دون أهداف في حين فاز الاكوادور في المواجهة الثانية التي أقيمت في نوفمبر الفارط بهدفين لصفر.

وفي صورة حصوله على نقاط المبارتين، سيرتفع رصيد منتخب الشيلي إلى 24 نقطة وهو ما يعني صعوده إلى المركز الخامس مناصفة مع منتخب البيرو، الذي يخوض مواجهة حاسمة نحو الترشح ضد منتخب أستراليا يوم الاثنين القادم ضمن الدور الفاصل. 

وأشارت عدة وسائل إعلام عالمية إلى أن الفيفا سيعلن عن قراره النهائي في أجل أقصاه يوم غد الجمعة 10 جوان 2022، حتى يتم بعد ذلك الحسم نهائياً في قائمة المنتخبات المترشحة عن قارة أمريكا الجنوبية إلى المونديال. 

يذكر أن منتخب الاكوادور كان قد أنهى مرحلة التصفيات في المركز الرابع برصيد 26 نقطة ليضمن بذلك تأهله إلى كأس العالم. 
 

احترام خصوصيتك هو أولويتنا

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط والبيانات الأخرى لتوفير خدماتنا وإعلاناتنا وصيانتها وتحسينها. إذا وافقت ، فسنخصص المحتوى والإعلانات التي تراها. لدينا أيضًا شركاء يقيسون استخدام خدماتنا.

انا موافق