Mosaique FM

'ذئاب منفردة' و'منطق الطير' تمثلان تونس في مهرجان بغداد الدولي للمسرح

'ذئاب منفردة' و'منطق الطير' تمثلان تونس في مهرجان بغداد الدولي للمسرح

يسجّل المسرح التونسي حضوره بعمليْن في فعاليات الدورة الثانية لمهرجان بغداد الدولي للمسرح التي انطلقت أمس السبت وتتواصل إلى يوم 26 نوفمبر الجاري، إذ تمثّل مسرحيتا "ذئاب منفردة" للمخرج وليد دغسني، و"منطق الطير" للمخرج نوفل عزارة، تونس في مسابقة هذا المهرجان.


ومسرحية "ذئاب منفردة" هي من إنتاج مركز الفنون الدرامية والركحية بالكاف (2019)، وأداء منجي الورفلي ومنير الخزري ومنير العماري ووليد الخضراوي ونور الدين الهمامي وشيراز العياري وسيف الدين الشارني. وتدور أحداث هذا العمل حول "وضع الإنسان المعاصر الذي تتحكم في مصيره الأنظمة السياسية مما يقوده إلى التطرف والاغتراب".


أما مسرحية "منطق الطير"، فهي من إنتاج مسرح التياترو (2019). وتدور أحداثها، وفق القصة الأصلية لكاتبها فريد الدين العطار، حول رحلة مجموعة من الطيور بحثا عن طائر "السيمرغ" الذي يرمز إلى الخلود والكمال والجمال والسلطان. واختارت الطيور "الهدهد" ليكون قائدها ومرشدها في الطريق إلى "السيمرغ"، فتمرّ أثناء الرحلة بعديد العوائق والمشقات مع طرح أسئلة وجودية محيّرة، وفي كلّ مرّة يتدخل "الهدهد" لحثها على السير والمضي في رحلة البحث عن المعنى التي تستوجب المرور تباعا من أودية الطلب، فالعشق، فالمعرفة، فالاستغناء، فالتوحيد، ثم الحيرة، وأخيرا الفناء والبقاء. فتموت في هذه الرحلة طيور عديدة ولا يصل إلى النهاية إلا 30 طائرا لتكتشف أن طائر "السيمرغ" الخالد ما هو إلا انعكاس لصورها هي.


وهذا العمل من أداء آمال العيوني وثريا بوغانمي وأحمد الدريدي وسفيان بوعجيلة واسكندر براهم، بالإضافة إلى المخرج نوفل عزارة.
 

(وات)

احترام خصوصيتك هو أولويتنا

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط والبيانات الأخرى لتوفير خدماتنا وإعلاناتنا وصيانتها وتحسينها. إذا وافقت ، فسنخصص المحتوى والإعلانات التي تراها. لدينا أيضًا شركاء يقيسون استخدام خدماتنا.

انا موافق