Mosaique FM

العربي: هذه رسالتي لصناع السينما ولن أنسى تعليقا لإحدى السجينات .. (فيديو)

العربي: هذه رسالتي لصناع السينما ولن أنسى تعليقا لإحدى السجينات ..

إعتبر مخرج الفيلم المصري "كابتن الزعتري" علي العربي في  تصريح لموزاييك  الأربعاء 3 نوفمبر 2021 أن عروض أفلامه للمساجين واليوم لفائدة 40 طفلا تونسيا ولاجئاً إفريقياً من مراكز الإصلاح الجانحين اليوم بقاعة "الطاهر شرعية" بمدينة الثقافة بالعامة هي من أفضل  واقرب العروض التي قدمت بأكثر من 85 دولة .

أهم وأصعب عروضي كانت أمام  جمهور  الجانحين والسجناء

 وأضاف  أن تقديم عرض سينمائي لفئة من الأطفال الجانحين هو عرض لجمهور صعب لا يمكن  لقائه بصفة يومية وبأريحية كما بقية المشاهدين للأفلام  معتبرا أن المسؤولية أصعب لان المخرج والممثلين هو صناع أمل لتلك الفئة من المجتمع ودورهم  هو إعطاء بصيص أمل لهؤلاء  في المستقبل  ودفعهم نحو التمسك بأحلامهم والسعي لتحقيقها .

تجربة ستغيير  الكثير في داخلي كمخرج سينمائي

 وأضاف أن عروض فيلمه للمساجين والجانحين هي  اكبر جائزة مع ما خلقته لديه من شعور خاص بأهمية هذه الفئة في طرحها لتساؤلات هامة حول الفيلم ووعيها  غير العادي والذي فاجأه قائلا "أتمنى من زملائي من صناع الفيلم خوض تجربة العروض للمساجين والجانحين التي ستغير فيهم الكثير وبشكل مختلف جدا".

وأكد أن تعليقا لإحدى السجينات بقي محفورا في ذاكرته عندما توجهت له بالقول "  " أنا اليوم حسيت بروحي مشاهدة حرة موش سجينة".

تغطية:هناء السلطاني

فيديو ومونتاج:هيثم الشريف

احترام خصوصيتك هو أولويتنا

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط والبيانات الأخرى لتوفير خدماتنا وإعلاناتنا وصيانتها وتحسينها. إذا وافقت ، فسنخصص المحتوى والإعلانات التي تراها. لدينا أيضًا شركاء يقيسون استخدام خدماتنا.

انا موافق