Mosaique FM

سامي الفهري لموزاييك : أولاد مفيدة سيكون السيناريو الأخير الذي أكتبه..

سامي الفهري

حصد مسلسل أولاد مفيدة الذي أخرجه سامي الفهري وبث على قناة الحوار التونسي جائزة أفضل سيناريو وأفضل مسلسل وأفضل عمل رمضاني لسنة 2016، ضمن المسابقة التي تنظمها موزاييك أف أم لأفضل الأعمال الرمضانية وأبرز النجوم.


وعلّق المخرج سامي الفهري على التتويجات الثلاثة على موجات موزاييك مساء اليوم الثلاثاء 5 جويلية 2016 معتبرا أنها تتويجات لكامل أعضاء الفريق وللممثلين والتقنيين ولمجهوداتهم.


وقال سامي الفهري، ساخرا، إن 'أولاد مفيدة' سيكون  السيناريو الأخير الذي يقوم بكتابته، موضحا أنه سيعتمد في المستقبل على سيناريوهات مكتوبة وجاهزة من قبل الهيئة العليا لاتصال السمعي البصري 'الهايكا' احتراما للأخلاقيات التي ضمنتها في مراسلاتها للقناة.


ولم يخف الفهري استغرابه من الملاحظات التي وجهتها الهيئة لقناة الحوار التونسي والمتعلقة بمسلسل أولاد مفيدة وتنافيه مع الأخلاقيات، متابعا ' لم نفهم صراحة ما يجب كتابته..'

 

المشاهد التونسي والإشهار


 وفي حديثه عن الإشهار والمستشهرين، لفت سامي الفهري إلى الوضعيات المادية الصعبة التي تعيشها العديد من القنوات التلفزية، ملاحظا أن شهر رمضان مخصص للعمل والإنتاج.


وتابع في هذا الإطار ' ألوم صراحة على بعض المشاهدين الذين تذمروا من الومضات الإشهارية على القناة لأن الإشهار هو المورد الوحيد للقنوات الخاصة حتى تتمكن من الإنتاج..'

ووجه سامي الفهري في هذا الإطار التحية لكل منتج قام بإنتاج عمل تونسي من ماله الخاص، مشيرا إلى المجهودات التي قام بها المنتج نجيب عياد في عمل 'فلاش باك'.


كما نوه بالمجهودات التي تقوم بها القنوات الخاصة رغم العديد من الصعوبات ورغم غياب كل الحوافز المشجعة على الاستثمار في تونس، على حد تعبيره.


التلفزة الوطنية


وفي حديثه عن التلفزة الوطنية، استنكر سامي الفهري إقصاء عدد من المنتجين والمخرجين على غرار نجيب عياد بتعلّة أنهم ليسوا 'أولاد الدار' حسب قوله، متابعا ' ما يحدث داخل التلفزة الوطنية غريب جدا فهم يقولون إن نجيب عياد موش ولد الدار في حين أنه قام بإنتاج صيد الريم وساهم في نجاح ناعورة الهواء..'


واعتبر سامي الفهري في هذا الإطار أن النقابات داخل التلفزة هي صاحبة القرار وأن النتيجة أفضت إلى أعمال درامية دون المستوى، حسب تقديره.

 

احترام خصوصيتك هو أولويتنا

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط والبيانات الأخرى لتوفير خدماتنا وإعلاناتنا وصيانتها وتحسينها. إذا وافقت ، فسنخصص المحتوى والإعلانات التي تراها. لدينا أيضًا شركاء يقيسون استخدام خدماتنا.

انا موافق