Mosaique FM

العاصمة: 4 سنوات سجنا لتكفيرية تواصلت مع إرهابي وصوّرت ثكنة عسكرية

العاصمة: 4 سنوات سجنا لتكفيرية تواصلت مع إرهابي وصوّرت ثكنة عسكرية

قضت الدائرة الجنائية المختصة بالنظر في قضايا الارهاب بالمحكمة الابتدائية بتونس بالسجن مدة 4 أعوام في حق فتاة من أجل تورطها في التواصل مع قيادي داعشي تونسي متواجد في سوريا وتصويرها لثكنة عسكرية في تونس وارسالها صورها اليه.


وجاء في أوراق ملف القضية أن المتهمة تقطن بأحد الأحياء المتاخمة للعاصمة، واعتنقت الفكر التكفيري وارتدت النقاب، وتم رصد مراسلات الكترونية بينها وبين قيادي" داعشي" تونسي متواجد بسوريا، وبتكليف منه عمدت الى رصد ثكنة عسكرية باحدى مدن الشمال ثم تصويرها من عدد من زواياها وارسال صورها الى القيادي الداعشي وذلك بغاية التخطيط لاستهدافها لاحقا.


وأفادت محاضر البحث أنه تم التفطن الى المتهمة وايقافها ، حيث اعترفت بما نسب اليها الا أنها أنكرت علمها بنية القيادي الداعشي التخطيط لاستهداف الثكنة العسكرية .

احترام خصوصيتك هو أولويتنا

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط والبيانات الأخرى لتوفير خدماتنا وإعلاناتنا وصيانتها وتحسينها. إذا وافقت ، فسنخصص المحتوى والإعلانات التي تراها. لدينا أيضًا شركاء يقيسون استخدام خدماتنا.

انا موافق