Mosaique FM

النهضة: محاولة لإسقاط قائماتنا التشريعية وهذه حقيقة التّمويل الأجنبي‎‎

النهضة: محاولة لإسقاط قائماتنا التشريعية وهذه حقيقة التّمويل الأجنبي‎‎

اعتبر القيادي بحركة النهضة سامي الطريقي خلال مؤتمر صحفي اليوم الإثنين 6 ديسمبر 2021 أنه يوجد محاولة لإسقاط قائمات حركة النهضة في الانتخابات التشريعية 2019 من خلال الضغط على القضاء.

من جانبها أكدت القيادية بحركة النهضة زينب براهم أن الحركة لم تتحصل على أي تمويل أجنبي خلال انتخابات 2019، معتبرة أنه يوجد محاولة لتلبيس الوقائع في قضية التمويل الأجنبي الواردة في تقرير محكمة المحاسبات، موضحة أن ما ورد  في التقرير هو أن امرأة مقيمة بالخارج ساهمت في خيمة دعائية لإحدى قائمات الحركة خلال الانتخابات، مشيرة في هذا الصدد أن المبلغ المالي الذي دفعته لم يتجاوز 40 دينارا بالإضافة إلى استعمال سيارة بنظام توقيتي RS.

وأكدت البراهمي أن الحركة لم تُبرم أي عقد لوبييغ خلال فترة الانتخابات لا بطريقة مباشرة أو عن طريق توكيل ولا عن طريق أي مُنتسب للحركة، مبينا أن الحركة تفاعلت إيجابيا مع القضاء ومكنته من كل ما يفيد بذلك.

في المقابل، عبرت القيادية بالحركة عن استغرابها من عدم تسليط الضوء على أحد المترشحين في الانتخابات الذي استفاد ب33 صفحة ممولة من الخارج وهي خروقات تصل عقوبتها إلى السجن، بالإضافة إلى وجود نائب بالبرلمان الحالي لم يُثبت مصدر أموال قيمتها 150 ألف دينار.

خليل عماري
 

احترام خصوصيتك هو أولويتنا

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط والبيانات الأخرى لتوفير خدماتنا وإعلاناتنا وصيانتها وتحسينها. إذا وافقت ، فسنخصص المحتوى والإعلانات التي تراها. لدينا أيضًا شركاء يقيسون استخدام خدماتنا.

انا موافق