Mosaique FM

276 ألف حامل لبطاقة إعاقة.. أكثر من نصفهم بلا تغطية اجتماعية

276 ألف حامل لبطاقة إعاقة.. أكثر من نصفهم بلا تغطية اجتماعية

أبرز رئيس المنظمة التونسية للدفاع عن حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة يسري المزاتي أن عدد حاملي بطاقة إعاقة في تونس يبلغ 276 ألف مضيفا أن نسبة النساء منهم تتجاوز الرجال.

وقال المزاتي إن نسبة الأشخاص ذوي الاعاقة إرتفع في تونس لكن الدولة مازالت لا تطبق الآليات والقوانين التي تضمن حقوقهم واصفا ما الأوضاع التي يعيشونها  بالكارثية.

وأضاف المزاتي أن الدولة التونسية غير قادرة على توفير التغطية الاجتماعية لكل الأشخاص ذوي الاعاقة المنتمين إلى العائلات المعوزة موضحا أن 40% فقط منهم يتمتع بالتغطية الاجتماعية.

وأفاد رئيس المنظمة التونسية للدفاع عن حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة أن 8% من هذه الفئة معنيين بالتشغيل مشيرا إلى أن نسبة تشغيل النساء أقل من نسبة تشغيل الرجال.

وطالب المزاتي بتطبيق القوانين والتشريعات ووضع آليات رقابة من أجل تنفيذها.

وجاء هذا خلال ندوة وطنية بعنوان "السياسات العامة والحماية الاجتماعية وعلاقتها بالتنمية المستدامة غطفي سياق الأزمات الصحية والمتغيرات الطبيعية" بمناسبة اليوم الوطني والعالمي للأشخاص ذوي الاعاقة.

23569 شخص حامل لبطاقة إعاقة تحصل على المنحة الاستثنائية المقدرة ب300 دينار‎‎

23569 شخص حامل لبطاقة إعاقة تحصل على المنحة الظرفية والاستثنائية  لفائدة الفئات الهشة المتضررة من جائحة كورونا والمقدرة ب300 دينار وفق ما أكدته مديرة بالإدارة العامة للنهوض الاجتماعي بوزارة الشؤون الاجتماعية نجاة الرياحي في تصريح لموزاييك، خلال مشاركتها في الندوة الوطنية التي نظمتها المنظمة التونسية للدفاع عن الاشخاص ذوي الاعاقة بمناسبة اليوم الوطني والعالمي للأشخاص ذوي الاعاقة بعنوان "السياسات العامة والحماية الاجتماعية وعلاقتها بالتنمية المستدامة في سياق الأزمات الصحية والمتغيرات الطبيعية".

وأعلنت الرياحي أنه يتم حاليا العمل على تنقيح القانون التوجيهي عدد 83 لسنة 2005 المتعلق بالنهوض بالأشخاص ذوي الإعاقة وحمايتهم وذلك ليتناسب مع ما جاء في الاتفاقية الدولية لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة لضمان أكثر حقوق لهم وتطبيق القوانين الموجودة. 

 

*هيبة خميري 
 

احترام خصوصيتك هو أولويتنا

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط والبيانات الأخرى لتوفير خدماتنا وإعلاناتنا وصيانتها وتحسينها. إذا وافقت ، فسنخصص المحتوى والإعلانات التي تراها. لدينا أيضًا شركاء يقيسون استخدام خدماتنا.

انا موافق