Mosaique FM

القمودي: تونس شهدت أسوأ عودة مدرسية في تاريخها هذا العام

القمودي: تونس شهدت أسوأ عودة مدرسية في تاريخها هذا العام

قال الكاتب العام المساعد للجامعة العامة للتعليم الأساسي المستوري القمودي إنّ تونس شهدت هذا العام أسوأ سنة دراسية   في تاريخها، في ظلّ تدهور البنية التحتية والإكتظاظ الذي تشهده الأقسام والنقص الكبير في الموارد البشرية. 


واعتبر أنّ جميع النداءات وصيحات الفزع حول الوضع الكارثي في المدارس لا تجد آذانا صاغية. 


وقال القمودي إنّ العلمية التعليمية ليست سليمة، معتبرا أنّها باتت تقتصر على على محو الأمية، وفق تقديره خاصة مع الإكتظاظ   في   الأقسام  حيث يصل عدد التلاميذ في بعض الأحيان إلى 45 تلميذا. 

 

استم للمزيد من التفاصيل في مداخلته في برنامج صباح الناس:

 

احترام خصوصيتك هو أولويتنا

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط والبيانات الأخرى لتوفير خدماتنا وإعلاناتنا وصيانتها وتحسينها. إذا وافقت ، فسنخصص المحتوى والإعلانات التي تراها. لدينا أيضًا شركاء يقيسون استخدام خدماتنا.

انا موافق