Mosaique FM

صدور منشور يمنع رفض زيارة المتفقدين لقاعات الدرس

 صدور منشور يمنع رفض زيارة المتفقدين لقاعات الدرس

قال كاتب عام نقابة متفقدي التعليم الابتدائي، نور الدين الشمنقي، ان المنشور الوزاري الجديد المتعلق بتيسير عمل المتفقدين، يمنع رفض زيارة المتفقدين لقاعات الدرس من أجل تقييم العملية التربوية.

وذكر الشمنقي في تصريح لوكالة تونس افريقيا اليوم الأربعاء، ان المنشور الجديد لا يتضمن أي تعد على حقوق المدرسين بل انه يفرض السماح بدخول المتفقد التربوي الى حصص الدرس في اطار مهامه، لافتا الى ان السنوات الأخيرة شهدت منع بعض المتفقدين من زيارة حصص الدرس دون سند قانوني.

وأكد، أن المنشور الصادر يوم 15سبتمبر الجاري نص على دعوة مديري المدارس الابتدائية الى الحضور مع المتفقد بقاعات الدرس ثم حضور المحادثة بين المتفقد والمدرس، مبينا أن المتفقدين يقدمون خلال هذه المحادثات توصيات لتحسين العملية البيداغوجية والتربوية.

وافاد ان النظام الأساسي الجديد لمتفقدي التعليم الابتدائي الذي صدر سنة 2017 ينص على أن المتفقدين يتولون مهام المدققين في المنظومة التربوية ويصدرون تقريرا سنويا عاما يتضمن كل اشكاليات القطاع التربوي ويوجهونه لوزارة التربية.

وأعرب الكاتب عام لنقابة التعليم الاساسي عن استغرابه من موقف النقابة العامة للتعليم الأساسي الرافض للتعامل بالمنشور الوزاري، مبينا، أن المنشور لم يتعرض الى المدرسين تحت أي طائلة بل وجهته الوزارة الى المندوبين الجهوييين للتربية ومديري المدراس الإبتدائية من أجل تسهيل عمل المتفقدين ولا ينطوي على أي غايات أخرى.

وذكر، ان نقابة متفقدي التعليم الابتدائي تفضل حل كل الاشكاليات تحت البيت النقابي كما هي تنخرط في فرض الالتزام القانوني المحمول على المتفقدين لانهم مؤجرون على العمل ولا يمكن رفض أداء مهامهم.

ويأتي موقف النقابة العامة لمتفقدي التعليم الابتدائي على خلفية البيان الصادر عن الجامعة العامة للتعليم الأساسي التي عبرت عن رفضها للمنشور الوزاري الجديد.

وطالبت الجامعة في بيان لها وزارة التربية بـسحب المنشور معتبرة أنه جاء ليعتدي على الفاعلين التربويين بإنكار أي دور لهم في العملية التربوية ".

وأكدت انه "كان من المفترض على الوزارة توجيه المنشور المذكور الى الأسرة التربوية قاطبة دون استبعاد أي مكون منها.

ودعت الجامعة منظوريها إلى" الإمتناع عن العمل بمقتضيات المنشور الوزاري الصادر بتاريخ 15 سبتمبر الجاري والمتعلق بتيسير عمل المتفقدين وضرورة اشراكهم في انجاز العمليات ذات الصبغة البيداغوجية".

احترام خصوصيتك هو أولويتنا

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط والبيانات الأخرى لتوفير خدماتنا وإعلاناتنا وصيانتها وتحسينها. إذا وافقت ، فسنخصص المحتوى والإعلانات التي تراها. لدينا أيضًا شركاء يقيسون استخدام خدماتنا.

انا موافق