Mosaique FM

الاتحاد الشعبي الجمهوري: سعيد أصبح يمثل خطرا على الديمقراطية

الاتحاد الشعبي الجمهوري: سعيد أصبح يمثل خطرا على الديمقراطية

اعتبر الإتحاد الشعبي الجمهوري في بيان الأربعاء 27 جانفي 2021 أنّ رئيس الجمهورية قيس سعيد أصبح يمثل خطرا على الديمقراطية التونسية بزجه بمؤسسة الرئاسة في الصراعات السياسوية عوض ن يقوم بدور المؤلف والجامع بين المتخالفين والمتنافسين والساعي لأن يكون الحكم الحكيم في إدارة النزاعات خاصة في غياب المحكمة الدستورية.

وعبر بيان الاتحاد الشعبي الجمهوري عن استيائه من الخطاب الشعبوي المتشنج الذي صدر عن قيس سعيد خلال مجلس الأمن القومي الأخير مدينا في الوقت نفسه ما ورد فيه من ما اعتبرها رسائل فتنة وتفرقة تساهم في مزيد ترذيل المؤسسات السياسية والفاعلين السياسيين برمتهم.

احترام خصوصيتك هو أولويتنا

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط والبيانات الأخرى لتوفير خدماتنا وإعلاناتنا وصيانتها وتحسينها. إذا وافقت ، فسنخصص المحتوى والإعلانات التي تراها. لدينا أيضًا شركاء يقيسون استخدام خدماتنا.

انا موافق