Mosaique FM

عودة الهدوء لعدد من مناطق البلاد بعد مواجهات ليلية بين الشرطة ومحتجين

عودة الهدوء لعدد من مناطق البلاد بعد مواجهات ليلية بين الشرطة ومحتجين

عاد الهدوء إلى عدد من من مناطق البلاد بعد أحداث عنف ومواجهات بين أعداد من الشبان المحتجين وقوات الأمن خلال الليلة الفاصلة بين السبت والأحد.

 

وشهدت عدّة مدن ، من بينها أحياء بالعاصمة، أحداث شغب و عمليات كر وفر بين عدد من الشبان وقوات الأمن التي استعملت الغاز المسيل  للدموع لتفريقهم. وتمّ  على اثر ذلك إيقاف العشرات من الشبان  في ولايات تونس و منوبة و سوسة و المنستير  والقيروان.

 

وشهد مدينة المنستير أحداث شغب و فوضى  في عديد الاحياء مثل  حي العقبة  وطريق العمران وطريق القيروان وسيدي نصر و حي البساتين، وفق مانقل مراسل موزاييك بالجهة عن مصدر أمني.


وفي دوار هيشر اندلعت أعمال عنف حيث حاول عدد هام من الشبان غلق الطرقات واشعال العجلات المطاطية، وعمدوا الى خلع فضاء تجاري معروف بالجهة، بالاضافة الى محلات تجارية اخرى.


وعمد عدد من الأشخاص في القيروان إلى إشعال النار في العجلات المطاطية ببعض الشوارع الرئيسية خاصة بالأحياء الشعبية، وفق ما أفد مراسل موزاييك.


وتجددت مساء أمس المواجهات بين قوات الأمن وعدد من متساكني حي النور من مدينة القصرين الذين عمدوا إلى إضرام النار في الإطارات المطاطية ورشق قوات الأمن بالحجارة ووحدات  الشرطة التي  استعملت الغاز المسيل للدموع لتفريق المحتجين، وفق مراسل موزاييك.


وكانت المنطقة قد شهدت في ديسمبر الماضي تحركات ليلية ومواجهات بين الأمن وعدد من متساكني المنطقة.


وعاشت مدينة سوسة ليلة أخرى من المواجهات، وأكد مصدر أمني لمراسلتنا بسوسة أن عددا من الشبان أقدموا عشية أمس السبت على سرقة إحدى المساحات التجارية بمنطقة ما يعرف بحومة الواد بخزامة الغربية. واتسعت رقعة أعمال الشغب بعدد من المناطق في سوسة  وسط تدخل أمني مكثف بإستعمال الغاز المسيل للدموع.


وشهدت جهة الملاسين منذ اولى ساعات المساء أمس احتجاجات لعدد هام من الشبان. وأطلق عوان الامن  الغاز المسيل للدموع لتفريق المحتجين الذين عمدوا الى احراق عدد هام من العجلات المطاطية وغلق الطرقات ورشق اعوان الأمن بالحجارة.


كما اندلعت أحداث شغب بمناطق مختلفة بولاية بنزرت (جرزونة و منزل بورقيبة حي النجاح و بحي النخلة بنزرت الجنوبية) حيث عمد بعض الاشخاص الى اشعال العجلات المطاطية و غلق الطرقات باستعمال الحجارة مما استدعى تدخل قوات الامن باستعمال الغاز المسيل للدموع.
 


وعاشت سليانة ليلتين متتاليتين من الإحتجاجات وعمليات كر وفر بين قوات الامن و المحتجين  وسط ارجاء المدينة على اثر اعتداء عون أمن تابع للشرطة البلدية على راع امام مقر الولاية يوم الخميس الفارط .
 

احترام خصوصيتك هو أولويتنا

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط والبيانات الأخرى لتوفير خدماتنا وإعلاناتنا وصيانتها وتحسينها. إذا وافقت ، فسنخصص المحتوى والإعلانات التي تراها. لدينا أيضًا شركاء يقيسون استخدام خدماتنا.

انا موافق