Mosaique FM

ما حقيقة وفاة القاضي مكي بن عمار في السجن؟

ما حقيقة وفاة القاضي مكي بن عمار في السجن ؟

نفى المتحدث باسم الإدارة العامة للسجون والإصلاح سفيان مزغيش، في تصريح لموزاييك اليوم السبت 16 جانفي 2021، ما تم تداوله ليلة أمس، على وسائل التواصل الاجتماعي حول انتحار القاضي السجين ببرج العامري مكي بن عمار.

وأكّد سفيان مزغيش أنّ "السجين المعني مودع حاليا بسجن إيقافه ببرج العامري، منذ تاريخ 8 ماي 2020 بمقتضى بطاقتي إيداع طادرتي عن المحكمة الابتدائية بنابل، وهو على قيد الحياة وفي صحة جيّدة ومودع بغرفة جماعية ويتمتع بجميع الحقوق التي يضمنها له القانون".

وأضاف أنّ "السجين تلقى يوم أمس زيارة من قبل محاميه الثلاثة المكلفين بالدفاع عنه، كما تلقى زيارة من قبل قاضي تنفيذ العقوبات لدى المحكمة الابتدائية بمنوبة".

 

0:00
0:00

ويذكر أنّ  الهيئة العامة للسجون والإصلاح قد أوضحت بدورها في بلاغ أنّ خبر وفاة السجين المكي إبراهيم مكي بن عمار لا أساس له من الصحّة خلافا لما تمّ تداوله بمواقع التواصل الاجتماعي.

وأكّدت أن السجين المعني مودع بسجن برج  العامري وتمّ إيقافه منذ 08/05/2020 بمقتضى بطاقتي ايداع صادرتين عن المحكمة الإبتدائية بنابل، وهو في صحة جيدة ومودع بغرفة جماعية ويتمتع بجميع الحقوق التي ضمنها له القانون المتعلق بالسجون. 

وأشارت هيئة السجون إلى أنّه تلقى زيارة من قبل المحامين المكلفين بالدفاع عنه بتاريخ 15 جانفي 2021، كما تلقى زيارة من قبل قاضي تنفيذ العقوبات لدى المحكمة الإبتدائية بمنوبة يوم 15 جانفي 2021. 

وأكّدت الهيئة العامة للسجون والإصلاح تمسكها بحقها في تتبع كل من يتعمد نشر الإشاعات والادعاءات الزائفة.

احترام خصوصيتك هو أولويتنا

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط والبيانات الأخرى لتوفير خدماتنا وإعلاناتنا وصيانتها وتحسينها. إذا وافقت ، فسنخصص المحتوى والإعلانات التي تراها. لدينا أيضًا شركاء يقيسون استخدام خدماتنا.

انا موافق