Mosaique FM

مهدي العش: البناء القاعدي خطير يكرّس حكم الفرد

مهدي العش: البناء القاعدي خطير يكرّس حكم الفرد

اعتبر الباحث في العلوم السياسية مهدي العش في تصريح لموزاييك خلال لقاء حواري نظمته حمعية ''نشاز'' أن رئيس الجمهورية قيس سعيد يواصل تنزيل مشروعه الخاص بالبناء القاعدي والذي لم يعرضه كاملا وبصفة مباشرة أمام الشعب التونسي لمناقشته واتخاذ القرار بشأنه.

وبين ان النظام القاعدي يتجلى بصفة واضحة في الاستشارة الالكترونية وفي الدستور وفي القانون الانتخابي ثم سنجده ايضا في مجلس الاقاليم والجهات.

ونبه مهدي العش من خطورة البناء القاعدي الذي يبدو في شعاره الخارجي ديمقراطي، لكن في مضمونه يكرس حكم الفرد.

وأضاف أن البرلمان القادم سيتكون من أفراد مشتتين لا تجمعهم رؤى سياسية ولا كتل مهمة لها القدرة على تحقيق التوازن السياسي، وهو ما سيجعله خاضعا  تماما لإرادة رئيس الدولة وخاضعا لآلية سحب الوكالة وهذا سيدعم حكم الفرد والاستبداد بالسلطة حسب تقديره.

كما عبر الباحث في العلوم السياسية مهدي العش عن أسفه لعجز  القوى الحية من أحزاب سياسية ومنظمات المجتمع المدني على التصدي لتوجهات رئيس الجمهورية، معتبرا أن ما حدث في 25 جويلية وبعد ذلك قام بتعرية ضعف القوى المدافعة على الديمقراطية. كما يؤكد وجود أزمة بدائل لدى الجميع بما في ذلك رئيس الدولة الذي تهمين عليه نظرية المؤامرة و الخطاب الأخلاقي مثلا في معالجة الملف الاقتصادي وهو بالتالي عاحز عن فهم عمق الأزمة وايجاد الحلول ويكتفي بالشعارات فقط.

وحذر مهدي العش من خطورة اعتماد رئيس الجمهورية على قوة المراسيم  اليوم لاقرار كل الاجراءات اللاشعبية واللا اجتماعية كرفع الدعم والتي لم تمر خلال السنوات الفارطة نظرا للتوازنات وللحسابات السياسية التي كانت موجودة في السابق.

 

*أميرة محمد
 

احترام خصوصيتك هو أولويتنا

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط والبيانات الأخرى لتوفير خدماتنا وإعلاناتنا وصيانتها وتحسينها. إذا وافقت ، فسنخصص المحتوى والإعلانات التي تراها. لدينا أيضًا شركاء يقيسون استخدام خدماتنا.

انا موافق