Mosaique FM

بودن تطلع على آخر الاستعدادات لتنظيم ''تيكاد 8'' بتونس

بودن تطلع على آخر الاستعدادات لتنظيم ''تيكاد 8'' بتونس

أدت رئيسة الحكومة، نجلاء بودن رمضان، اليوم الثلاثاء، زيارة تفقدية لكل من مدينة الثقافة الشاذلي القليبي وقصر المؤتمرات بالعاصمة، للاطلاع على آخر الاستعدادات لاحتضان تونس لندوة طوكيو الدولية للتنمية في افريقيا "TICAD 8" يومي 27 و28 أوت الجاري.

ووفق بلاغ إعلامي لرئاسة الحكومة، أكدت بودن، بالمناسبة، أن "نجاح الندوة هو تميـّز لتونس في تقريب وجهات النظر وتنسيق أطر التعاون الثلاثي بين الدول الإفريقية وتونس واليابان، من أجل شراكة تنموية واستثمارية واقتصادية فاعلة ومتعددة الأطراف في جميع المجالات".

واطلعت رئيسة الحكومة، التي كانت مرفوقة بوزيرة الشؤون الثقافية، حياة قطاط القرمازي، ورئيس اللجنة التنفيذية لتنظيم هذه الندوة، المنصف ساسي، على مختلف الفضاءات بالمدينة، لاسيما الفضاء المخصص للندوات واللقاءات الصحفية. كما اطلعت بهذه المناسبة وعلى هامش اختتام الدورة الأولى من ملتقى مدينة الثقافة الدولي للنحت على الرخام، على عدد من المنحوتات التي تم اختيارها لتركيزها بالساحات العامة والجسور والطرقات تزامنا مع هذه الندوة الدولية.

وعاينت نجلاء بودن عددا من الفضاءات المخصصة لاحتضان الأنشطة الموازية لندوة "TICAD 8"، حيث تم استعراض آخر الاستعدادات لضمان حسن نجاح تنظيم ندوة طوكيو الدولية، مؤكدة في هذا المجال ضرورة مزيد إحكام التنسيق بين مختلف المتدخلين وضمان أوفر حظوظ النجاح على المستويات التقنية واللوجستية والإعلامية وغيرها.

وزارت رئيسة الحكومة المتحف الوطني للفن الحديث والمعاصر الذي سيفتح أبوابه قريبا أمام الزوار، والذي يضم عددا من اللوحات الفنية القيمة لرسامين تونسيين.

وتحولت بودن إثر ذلك إلى قصر المؤتمرات بالعاصمة للاطلاع على مدى تقدم الاستعدادات لاحتضان هذا الفضاء لأشغال تيكاد8 (TICAD 8)، مؤكدة الحرص على إنجاح هذه الندوة وتوفير كل الظروف الملائمة لها، بما يخدم صورة تونس وعلاقاتها المتميزة في عمقها الإفريقي ومع الجانب الياباني.

وكانت تونس قد حصلت في فيفري 2020 على الموافقة على احتضان مؤتمر "تيكاد 8".

وأطلقت الحكومة اليابانية مؤتمر طوكيو الدولي للتنمية "تيكاد" منذ سنة 1993 بهدف تسريع الحوار السياسي بين الفاعلين في إفريقيا والشركاء ورفع التحديات التي تواجهها القارة.

ويعتبر "تيكاد" مؤتمرا متعدد الأطراف يجمع المنظمات الدولية والدول الشريكة في التنمية والمؤسسات الخاصة ومنظمات المجتمع المدني المهتمة بالتنمية على مستوى القارة الإفريقية. وخصصت الحكومة اليابانية خلال قمة (تيكاد 7) مبلغ 20 مليار دولار لدعم الشركات والمشاريع ذات القيمة المضافة.

احترام خصوصيتك هو أولويتنا

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط والبيانات الأخرى لتوفير خدماتنا وإعلاناتنا وصيانتها وتحسينها. إذا وافقت ، فسنخصص المحتوى والإعلانات التي تراها. لدينا أيضًا شركاء يقيسون استخدام خدماتنا.

انا موافق