Mosaique FM

غزة تحت القصف.. اتحاد الشغل يدعو الحكومات العربية إلى تحمل مسؤولياتها

غزة تحت القصف.. اتحاد الشغل يدعو الحكومات العربية إلى تحمل مسؤولياتها

أدان الاتحاد العام التونسي للشغل العدوان العدوان الصهيوني على غزة، واستهداف المدنيين بغارات دمويّة منذ الأمس أدّت إلى سقوط 12 شهيداً منهم أطفال وشيوخ ومدنيون وجرح العشرات وتهديم البيوت والمباني العامة.

ودعا الاتحاد إلى ضرورة تعزيز الجبهة الداخلية في كامل فلسطين والتماسك في وجه العدوان الصهيوني وإلى تكثيف التحركات الجماهيرية الشعبية وتعزيز المواجهة والاشتباك مع الاحتلال على امتداد فلسطين المحتلّة.

كما دعا الحكومات العربية إلى تحمّل مسؤوليّاتها إزاء هذه المجازر ويهيب بالقوى النقابية والديمقراطية في الوطن العربي إلى التصدّي لسياسات التطبيع مع الكيان الصهيوني وتجريمها مع الوقف الفوري لكلّ أشكال التعاون والتنسيق معه وعدم الخضوع للابتزاز وللضغوطات الدولية في هذا الاتجاه.

وفي ما يلي نص البيان: 

العدوان الصهيوني عربدة وجرائم بمباركة المطبّعين

تجدّدت جرائم الكيان الصهيوني بعدوان همجي آخر على غزّة استهدف المدنيين بغارات دمويّة منذ الأمس أدّت إلى سقوط 12 شهيداً منهم أطفال وشيوخ ومدنيون وجرح العشرات وتهديم البيوت والمباني العامة، وإنّ المكتب التنفيذي الوطني للاتحاد العام التونسي للشّغل:

1.يترحّم على أرواح الشهداء ويحيي صمود الشعب ومقاومته الباسلة.

2.يدين جرائم الصهاينة وصمت الأنظمة العربية المطبّعة مع كيان الاحتلال الغاشم. كما يندّد بالتصريحات الأمريكية التي تدّعي بحقّ الكيان الصهيوني في الدفاع عن نفسه للتغطية على جرائمه بما يمثّل تواطؤا مفضوحا في العدوان.

3.يعتبر عودة الاحتلال لسياسة الاغتيالات يهدف إلى كسر شوكة المقاومة التي لن يثنيها التقتيل والأسر وجرائم التدمير.

4.يدعو إلى ضرورة تعزيز الجبهة الداخلية في كامل فلسطين والتماسك في وجه العدوان الصهيوني وإلى تكثيف التحركات الجماهيرية الشعبية وتعزيز المواجهة والاشتباك مع الاحتلال على امتداد فلسطين المحتلّة.

5.يهيب بالقوى الديمقراطية في العالم بالضغط على دولها الداعمة للكيان الصهيوني للوقف الفوري للعدوان ويتوجّه إلى كافّة النقابات في العالم للضغط في هذا الاتجاه وتبنّي موقف مقاطعة الكيان الصهيوني المحتلّ ومحاصرته.

6.كما يدعو الاتحاد العام التونسي للشغل الحكومات العربية إلى تحمّل مسؤوليّاتها إزاء هذه المجازر ويهيب بالقوى النقابية والديمقراطية في الوطن العربي إلى التصدّي لسياسات التطبيع مع الكيان الصهيوني وتجريمها مع الوقف الفوري لكلّ أشكال التعاون والتنسيق معه وعدم الخضوع للابتزاز وللضغوطات الدولية في هذا الاتجاه.

عاش صمود الشعب الفلسطيني من أجل استرجاع حقوقه الوطنية المشروعة كاملة.

عاش الاتحاد العام التونسي للشغل داعما لصمود الشعب الفلسطيني ومناصرا لقوى التحرّر ومناهضة الاستعمار في الوطن العربي وفي العالم.

 الأمين العام نورالدين الطبوبي

احترام خصوصيتك هو أولويتنا

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط والبيانات الأخرى لتوفير خدماتنا وإعلاناتنا وصيانتها وتحسينها. إذا وافقت ، فسنخصص المحتوى والإعلانات التي تراها. لدينا أيضًا شركاء يقيسون استخدام خدماتنا.

انا موافق