Mosaique FM

هويّة التونسي ضحية عملية القنص في كندا

هويّة التونسي ضحية عملية القنص في كندا

كشف مختار بلحاج عن الجمعية الوطنية للتونسيين بالخارج، في تصريح لموزاييك، أنّ التونسي محمد صالح بالحاج الذي قُتل إثر عملية قنص عشوائية بمونتريال، أصيل منطقة قصور الساف التابعة لولاية المهدية.

ويبلغ محمد صالح بالحاج من العمر 48 سنة، وكان يعيش في كندا منذ 20 عاما، حيث يعمل بمستشفى Albert Prevost، وقد عاد منذ أسبوع من السعودية أين كان يؤدي مناسك العمرة. 

وقد تمكّنت شرطة مونتريال، من القضاء على قاتل محمد صالح بالحاج، حيث كان يختبئ في Motel Pierre قرب المركز الإسلامي، وتمّ تبادل النار معه في الصباح الباكر إلى أن تمّ قتله من طرف أفراد الفرقة الخاصّة.

والقاتل معروف لدى الجهات الأمنية في كندا، وقد تعلّقت به قضايا محاولة قتل واغتصاب، أيضا سيمثّل أمام القضاء الكندي في فيفري 2023، يشار أيضا إلى أنّه كان يعاني من اضطرابات نفسية.

وتجدر الإشارة إلى أنّه سيتمّ نقل جثمان محمد صالح بالحاج إلى مسقط رأسه يوم الأربعاء القادم.

احترام خصوصيتك هو أولويتنا

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط والبيانات الأخرى لتوفير خدماتنا وإعلاناتنا وصيانتها وتحسينها. إذا وافقت ، فسنخصص المحتوى والإعلانات التي تراها. لدينا أيضًا شركاء يقيسون استخدام خدماتنا.

انا موافق