Mosaique FM

امضاء القرار المنظم للتغطية الاعلامية لحملة الاستفتاء‎

امضاء القرار المنظم للتغطية الاعلامية لحملة الاستفتاء‎

تم اليوم الجمعة 1 جويلية 2022 امضاء القرار المشترك حول التغطية الاعلامية لحملة الاستفتاء بين الهيئة العليا المستقلة للانتخابات والهيئة العليا  المستقلة للاتصال السمعي البصري.

وعلى هامش التوقيع ، أكد رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات فاروق بو عسكر أنه بامضاء هذا القرار سندخل في فترة حملة الاستفتاء التي تنطلق بداية من 3 جويلية وتتواصل على مدى 20 يوما الى غاية 23 من نفس الشهر باطار قانوني واضح يتعلق بحملات  الاستفتاء في جميع وسائل الإعلام مشددا على أن هذا القرار ستتلوه لقاءات على المستوى الفني مع الهايكا ومؤسستي الاذاعة والتلفزة التونسية خاصة في ما يتعلق بمسألة التعبير المباشر للمشاركين في الحملة.

وأعلن بوعسكر أنه سيتم نشر هذا القرار في الساعات القادمة واتاحته للجميع للاطلاع عليه.

وأوضح بوعسكر ان القرار يشمل اتاحة حق الظهور الاعلامي لكل من أودع تصريحا بالمشاركة في حملة الاستفتاء مع امكانية التعبير المباشر.

وأكد أنه في ما عدا ذلك فهو يدخل في اطار حرية التعبير وسيتم اصدار كافة التفاصيل المتعلقة بالمدد والتواقيت في مذكرة تفصيلية لاحقا.


وفي سياق متصل، شدد بوعسكر أنه تم التمديد في فترة تحديد الموقف من مشروع الدستور بالنسبة للمصرحين ال161 بالمشاركة للتصويت ب"نعم" أو "لا" يوم 25 جويلية إلى 4 أيام بدل يومين فقط لاتلحة الفرصة لهم للاطلاع على مشروع الدستور بروية ، وفق قوله.

من جانبه، أفاد رئيس الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي البصري النوري اللجمي بأنه تم امضاء القرار الذي  كلن ينتظره الصحفيين وهو الذي سينظم حملة الاستفتاء بوسائل الاعلام السمعية البصرية مؤكدا أنه تم التوصل إلى خذا القرار بعد سلسلة من اللقاءات بين الهيئتين.

وكشف اللجمي أنه تم الاتفاق على أن المشاركين في الحملة سيكون لهم نفس الحظوظ في النفاذ إلى وسائل الإعلام بما تقتضيه مقتضيات حرية الاعلام والمساواة بين جميع الأطراف.

وبين اللجمي أن هناك طرفين سيكونان حاضرين في حملة الاستفتاء وهما شق ال"نعم: وشق ال"لا" مضيفا ان نادي المقاطعين ينتمون إلى شق ال"لا" قائلا "اذن الضد مع الضد والمع مع المع".

وشدد اللجمي أنه سيتم الترتيت مع وسائل الاعلام لتأثيث مساحات للتعبير المباشر للمصرحين بالمشاركة .

كما دعا اللجمي الصحفيين ووسائل الاعلام بالتعديل الذاتي واحترام مبدأ المساواة بين الجميع قائلا إن وسائل الاعلام من المشاركين مع الهيئتين في تنظيم هذه الحملة وضمان نجاحها مفيدا بأنه ستكون هنلك لقاءات مع الهيئة ووسائل الاعلام لمزيد توضيح وتأكير العملية.

هيبة خميري

احترام خصوصيتك هو أولويتنا

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط والبيانات الأخرى لتوفير خدماتنا وإعلاناتنا وصيانتها وتحسينها. إذا وافقت ، فسنخصص المحتوى والإعلانات التي تراها. لدينا أيضًا شركاء يقيسون استخدام خدماتنا.

انا موافق