Mosaique FM

اختتام فعاليات مهرجان قمرت لليخوت بتكريم الفائزين وأبناء شهداء الأمن (صور)

اختتام فعاليات مهرجان قمرت لليخوت بتكريم الفائزين وأبناء شهداء الأمن

اختتم مهرجان قمرت لليخوت الأحد 22 ماي 2022 في دورته الثانية التي حملت شعار "الدخول مجاني لاكتشاف عالم اليخوت ورياضة الأشرعة والمراكب البحرية التي هي حقّ للجميع وليست حكرا على فئات إجتماعية".

وقد تميّزت هذه الدورة التي حضرها عدد كبير من الزوار لاكتشاف معرض أقيم طيلة 5 أيام تنوّعت فيه المنتجات من صناعات تقليدية وحرفية وأشرعة ومكاتب خدمات بيع وصناعة مراكب الصيد واليخوت وتنظيم الرحلات والمسابقات البحرية والرياضية بكلّ أصنافها، كما تمّ خلال الخمسة أيام تنظيم مسابقات متعددة للمغرومين بالصيد على الشاطئ والغوص تحت الماء والتقاط أحسن صورة وأخرى تعلقت بمسابقات بالمراكب والأشرعة البحرية.

وقد جمعت هذه التظاهرة لأوّل مرّة بين الجانبين الاقتصادي والاجتماعي من خلال تخصيص يومي 15 و22 ماي 2022 لمبادرة رمزية للاحتفاء بـ 38 طفلا من أبناء شهداء المؤسسة الأمنية بمختلف أسلاكهم من خلال تشريكهم في مسابقة تنافسية للمراكب الشراعية واليخوت وتقديم جوائز تمثلت في ميداليات  والهدايا المختلفة ومنحهم اشتراكات مجانية في كافة فروع نادي قمرت لليخوت بكامل تراب الجمهورية لممارسة هذه الرياضة وحضور التظاهرات بالخصوص بالتعاون من المدرسة العليا للمهندسين والجامعة التونسية للأشرعة.

وقد أثرى برنامج هذه الدورة ورشات النقاش التي تناولت ملف الاقتصاد الأزرق والبيئة البحرية وشهدت الدورة حضور المغرومين بعالم بالبحر التمتع بالبحر من خلال جولات بحرية على مختلف المراكب والأشرعة بمختلف حجمها وفتح المجال أمامهم للإطلاع على المراكب التي هي من صنع تونسي 100 بالمائة والاطلاع على معرض ضم 70 عارضا لمنتجات الصيد البحري وصناعة السفن والمراكب الشراعية انتصبوا في مارينا قمرت.

وأعلن فريق تنظيم المهرجان خلال سهرة احتفالية عن الفائزين بـ 10 جوائز منها أحسن صورة تحت الماء وأفضل جناح للعرض وأحسن منتوج مبتكر وأحسن مركب ذو قدرة العالية وغيرها من المسابقات التي انتظمت طيلة 5 أيام.

واعتبر رئيس المهرجان أنيس زروق أنّ الدورة ناجحة رغم غياب ممثلي الوزارات ويبقى رهانهم العمل أكثر لتطوير المهرجان.

ومن جانبه، قال وليد المانع نائب رئيس المهرجان والمشرف على تظاهرة تكريم أبناء شهداء المؤسسة الأمنية في ختام المهرجان إنّ سعادته بنجاح الدورة لا تضاهي فرحة أبناء شهداء المؤسسة الأمنية يومي 15 و22 ماي بالأيام الترفيهية والهدايا والميداليات التي تحصلوا عليها ومن جانبه قال مهدي بن عبد الله صاحب المبادرة إنّ هذه اللفتة هي اعتراف بالجميل لمن ضحوا بحياتهم لأجل الوطن.

وعبّر وليد المانع عن سعادتهم بمشاركة 90 مركبا صنع تونسي 100% وتمسكهم بحلم وطموح دائم ببلوغ المهرجان مرحلة الإشعاع العالمي واستضافته عدد من المغرومين بمجال اليخوت من العالم ليصبح المهرجان تظاهرة دولية للسياحة البديلة والمستدامة التي تروج  لتونس.

احترام خصوصيتك هو أولويتنا

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط والبيانات الأخرى لتوفير خدماتنا وإعلاناتنا وصيانتها وتحسينها. إذا وافقت ، فسنخصص المحتوى والإعلانات التي تراها. لدينا أيضًا شركاء يقيسون استخدام خدماتنا.

انا موافق